صحيفة المجهر السياسي السودانية – محمد الياس سفير السودان بالقاهرة: أمننا القومي مرتبط بمصر


الغردقة: صلاح غريبة

استقبل عمرو حنفي محافظ البحر الأحمر، والدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف السفير محمد إلياس سفير السودان بالقاهرة، ووفد أئمة وواعظات السودان المشاركين في الدورة التدريبية المنعقدة بأكاديمية الأوقاف الدولية بالسادس من اكتوبر.

ومن جانبه، أكد الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، أن مصر والسودان شعب واحد نصفه يعيش في شمال الوادي ونصفه الثاني في جنوبه.

وقدم الشكر للمحافظ لما يقدمه من تسهيلات لمجموعة الخدمة الوطنية للأوقاف بمدينة الحرفيين، مشيرًا إلى أن أوجه التعاون بين مصر والسودان متعددة في مختلف المجالات، بداية من الدورات التدريبية بأكاديمية الأوقاف، وقافلة المصريين بالسودان، وهناك اهتمام على كافة الأصعدة بالفكر الوسطي، وقد اخترنا بعناية نخبة من كبار علماء مصر في كافة التخصصات الشرعية والإعلام والاجتماع والطب للمحاضرة في الدورة المشتركة للأئمة المصريين والسودانيين.

ومن جانبه رحب عمرو حنفي محافظ البحر الأحمر بوزير الأوقاف والسفير محمد الياس والوفد المرافق لهما معربًا عن سعادته بالضيوف الكرام بمدينة الغردقة مؤملًا تكرار زيارة الوفد السوداني ولغيره من أهل السودان الشقيق ونعدهم ببرنامج ثقافي ترفيهي متميز بالمحافظة.

ومن جانبه، أعرب السفير محمد إلياس سفير السودان بالقاهرة عن سعادته البالغة بالجولة السياحية بالغردقة ، مؤكدًا أن “مصر الحديثة تشهد نهضة غير مسبوقة ، وأن الأمن القومي السوداني مرتبط بالأمن القومي المصري، وعلاقتنا إستراتيجية، والأوقاف المصرية تفوقت في مجال الدعوة والتنمية برؤية متكاملة وبنظرة شاملة وتجربتها تجربة ثرية ، مشيدا بمستوى تنفيذ مدينة الحرفيين التي تنفذها هيئة الأوقاف المصرية بمدينة الغردقة واصفا إياها بأنها أنموذج استثماري وتنموي فريد” .

وأشار إلى أن السودان ومصر انتهجتا نموذجًا فريدًا في التعامل والتعاون بين البلدين، وأن علاقتنا مركزة على الجانب العملي ، فهناك ترابط في مشروعات كثيرة منها الكهرباء والنقل النهري الذي تكلفت به الحكومة المصرية، والتعاون في تطوير صناعة اللحوم وغيرها من المجالات المتعددة والتي تقبل التنفيذ الفوري ، وهو ترجمة عملية في التنمية الشاملة، مشيدا إشادة بالغة بالدورات التدريبية المشتركة التي تقوم بها وزارة الأوقاف المصرية للأئمة والواعظات من مصر والسودان.

و أعرب إمام مسجد المؤمنين بالخرطوم عن سعادته قائلًا: «إن مصر أمدتنا بفلذات أكبادها من العلماء في الدورة التدريبية، وأن خطبة الجمعة اليوم نحتاج أن ننشرها على أرض الواقع وأن نعممها بدولة السودان الشقيق وهو ما أكد عليه زملاؤه من الأئمة السودانيين والواعظات السودانيات المشاركين في الدورة».

وتفقد الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، والسفير محمد الياس، سفير السودان بالقاهرة، اليوم الجمعة، مدينة الحرفيين بمدينة الغردقة، برفقة قيادات وزارة الأوقاف واللواء عاطف وجدي سكرتير عام مساعد محافظة البحر الأحمر، واللواء إيهاب رأفت، رئيس مدينة الغردقة.

وتفقد السفير محمد الياس، ووفد الأئمة السوداني، يرافقهم وزير الأوقاف محال بيع السجاد وكذلك الأساس التابع لهيئة الأوقاف واستثمارات هيئة الأوقاف داخل مدينة الحرفيين .

وأكد وزير الأوقاف لسفير السودان والأئمة والواعظات السودانيات المشاركات في الدورة التدريبية، أن منطقة الحرفيين في الغردقة الهدف منها نقل الورش الحرفية من قلب مدينة الغردقة إلى مدينة الحرفيين، مؤكدين على ان المدينة تم إنهاء المرحلة الأولى منها وجار الانتهاء من الثانية والثالثة.

كما أكد الوزير، أن مدينة الحرفيين تخطت تكلفتها الـ 500 مليون جنيه، وهناك تسهيلات كبيرة يتم تقديمها للراغبين في الحصول على محال بمدينة الحرفيين بالتنسيق مع مجلس مدينة الغردقة.



مصدر الخبر موقع صحيفة المجهر

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: