قيادي بمركزي التغيير: إغلاق الشرق وإحداث الفوضى بغرض تحالف الفلول مع العسكر


الخرطوم: رندا عبد الله

دعا عضو المجلس المركزي للحرية والتغيير جمال إدريس، لإيجاد مخرج لقضية الشرق، حتى لا يستغل الفلول الإدارة الأهلية للنيل من الفترة الانتقالية.

وأكد إدريس، لـ”الإنتباهة” أمس، “أن الفلول يستغلون الإدارة الأهلية”، واقر كذلك، أن للشرق قضية عادلة تستحق النقاش حولها وإيجاد مخرج آمن لها، بعيدا عن المزايدات والابتزاز، حتى لا تصبح نهبا لاستغلال الفلول للإدارة.

في حين لم يستغرب ادريس، أن يكون المخطط الحالي بإغلاق الشرق واحداث الفوضى بغرض تحالف الفلول مع العسكر فى تحالف جديد لتغيير المشهد السياسي بالبلاد.

ولفت إلى أن المطالبة بتسليم الحكم للعسكر متفقة متماهية مع الفلول، ورهن الحل الجذري للأزمة بقيام مؤتمر جامع للشرق ، مشيرا الى أن حديث ترك وإفصاح عن رغبته فى التفاوض مع العسكر وعدم الدخول فى اي مفاوضات مع المدنيين تكشف بوضوح كل خيوط المؤامرة

 

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: