أبرز مجهودات الدفاع المدنى في درء آثار السيول والفيضانات 


لازالت جهود الإدارة العامة للدفاع المدني مستمرة في مجابهة السيول والفيضانات التي ضربت أجزاء واسعة من ولايات البلاد المختلفة بسبب هطول أمطار بمعدلات قياسية في فصل خريف هذا العام حيث بذلت غرفة الطوارئ المركزية جهود واضحة في تخفيف الآثار الناجمة عنها بالتنسيق مع غرف الطوارئ الولائية وحكومات الولايات ومنظمات المجتمع المدني وجميع الوزارات والجهات ذات الصلة بجانب تلاحم الشرطة مع المواطنين الذي كان له دورا كبيرا في التصدي لهذه الكوارث

وتفيد متابعات *المكتب الصحفي للشرطة* أن السيول قد تسببت في كسر ترع ومصارف *بولاية الجزيرة* محلية الكاملين قرية الدباسين حيث قامت إدارة الدفاع المدني بتزويدهم بطلمبة شفط وجوالات خيش لمعالجة الكسورات وشفط المياه كذلك وبفعل الأمطار تضررت منها القرية 39 وقد تسببت في تهدم بعض المنازل بصورة جزئية وقد تم توجيه غرفة طوارئ المحلية بالقيام بزيارة ميدانية وإجراء المعالجات الفنية اللازمة من تدخل صحي وتقديم معينات إن لزم الأمر كذلك فقد تمت زيارات ميدانية من قبل غرفة طوارئ محلية جنوب الجزيرة ووفد من العون الانساني الإتحادي والعون الإنساني بالولاية لقرية أم كتر للوقوف علي حجم الضرر بها ومن ثم إجراء المعالجات الهندسية اللازمة وأن منسوب النيل الأزرق في محطة ود مدني قد بلغ نسبة 18،40م بنقصان 4سم عن الامس وفي *ولاية القضارف* شهدت إنخفاض تدريجي في منسوب نهر الرهد وما زالت جهود قوات الدفاع المدني مستمرة بالتعاون مع الجهودالهندسية لمعالجة إنقطاع طريق المفازة الحواتة مع الاشارة الي نجاح قوات الدفاع المدني بالتنسيق مع الجهات الهندسية في فتح طريق الحواتة قلع النحل وبالتالي تم ربط الحواتة بحاضرة الولاية عبر طريق الحواتة قلع النحل القضارف وفي *ولاية سنار* لم تهطل امطار جديدة علي الولاية وأن منسوب النيل الازرق عند محطة ودالعيس قد بلغ نسبة 15،38م بانخفاض 44 سم عن معدل الأمس وبالتالي انخفاض مستوى مياه البحر عن مدينة سنجة وقد بذلت قوات الدفاع المدني مجهودا مقدرا في فتح بوابة كبرى المالية لتصريف مياه الأمطار وأن منسوب نهر الدندر قد بلغ نسبة 14،18م 14/18 بزيادة 4 سم عن منسوب الأمس.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: