السودان: تعليق صدور صحيفتين محليتين على خلفية أزمة الشرق




يرى مجلس الصحافة والمطبوعات في السودان، في قبول الصحف المحلية نشر إعلانات مدفوعة القيمة لصالح مكونات أهلية تعد جزء من أزمة التصعيد الحالية بالإقليم الشرقي، مخالفة للقوانين وأخلاقيات مهنة الصحافة.

الخرطوم: التغيير

قرر المجلس القومي للصحافة والمطبوعات الصحفية، يوم الاثنين، إيقاف صحيفتيّ الانتباهة والصيحة، لمدة ثلاثة أيام، على خلفية نشرهما بياناً مخالف لنصوص الوثيقة الدستورية.

ونشرت الصحيفتان -بحسب المجلس- يوم الجمعة 17 سبتمبر 2021 إعلاناً في الصفحة الأولى لجهةٍ غير معروفة وغير مسجلة قانوناً هي (التنسيقية العليا لكيانات شرق السودان) وانطوى على دعوات لإغلاق الطرق القومية المؤدية إلى شرق البلاد.

وتقود كيانات قبلية في شرق السودان، تصعيداً ضد الحكومة المركزية، وصل إلى المناداة بإغلاق الشرق وتعويق مسار ناقلات النفط والإمدادات الحكومية من موانئ الصادر.

وقال البيان إن الصحيفتين خالفتا نص الوثيقة الدستورية التي تلزم “كافة وسائل الإعلام بأخلاق المهنة، وبعدم إثارة الكراهية الدينية أو العرقية  أو العنصرية أو الثقافية  أو الدعوة للعنف أو الحرب”.

وأضاف المجلس للصحف المذكورة مخالفة قانون الصحافة والمطبوعات الصحفية بشأن مسؤولية رئيس التحرير عن جميع ما ينشر بالصحيفة.

ووفق لائحة الجزاءات والعقوبات قرر المجلس تعليق الصحيفتين عن الصدور لمدة 3 أيام تبدأ يوم من 21 سبتمبر 2021 وحتى 23 سبتمبر 2021 وتنفيذ القرار مباشرةً .

في المقابل حذر صحفيون من أن تكون الخطوة مدخلاً لفرض رقابة على الصحف، وقالوا إنه كان ينبغي على المجلس إمضاء قراراه استناداً على أوامر قضائية صادرة عن محكمة.

 



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

أضف تعليق