رئيس وزراء إثيوبيا يعلن عن إجراء من مجلس الأمن القومي تجاه بلاده


أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، اليوم الاثنين، عن إجراء اتخذه مجلس الأمن القومي في بلاده اليوم.

وقال أحمد، عبر حسابه الرسمي على موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي، إن مجلس الأمن القومي أجرى تقييما لقضايا السلام والأمن في إثيوبيا اليوم”، بحسب وكالة الأنباء الإثيوبية.

وغرد آبي أحمد عبر حسابه: “أجرى مجلس الأمن القومي تقييما للسلام والأمن في البلاد، كما حدد الاتجاه للمهام اللاحقة التي يتعين القيام بها”.

يذكر أن إثيوبيا قد بدأت حربا في إقليم تيغراي، في نوفمبر/ تشرين الثاني العام الماضي، وأكدت وقتها أنها ترد على هجمات قامت بها جبهة تحرير شعب تيغراي ضد الجيش الإثيوبي، متعهدة بأنها لن تأخذ وقتا كبيرا، إلا أن تبعات هذه الحرب ما زالت ممتدة.

وقُتل الآلاف وأُجبر نحو مليوني شخص على ترك ديارهم في تيغراي بعد اندلاع الصراع بين الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي والجيش الإثيوبي، ودخلت قوات من إقليم أمهرة المجاور وإريتريا الحرب لدعم الحكومة.

ودعت الحكومة الإثيوبية، الثلاثاء الماضي، جميع المواطنين للانضمام إلى قوات الجيش لمواجهة، جبهة تحرير تيغراي، التي تتهمها الحكومة بالخيانة والتآمر على الدولة.

 

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: