مصدر: اتجاه لإلغاء بعض بنود اتفاق “مسار الشرق”


كشف مصدر، عن اتجاه لإلغاء بعض بنود اتفاق مسار الشرق، في مسعى لاحتواء احتجاجات مناهضة للاتفاق يقودها ناظر الهدندوة محمد الأمين ترك منذ الجمعة

وقال المصدر وهو مسؤول تنفيذي إن المقترح دفع به المكون العسكري خلال النقاشات العديدة، مشيرا إلى أن الحكومة لم تحسم حتى عصر اليوم الإثنين رؤيتها لحل الأزمة.

وانعقد اجتماع مطول اليوم بمكتب رئيس الوزراء، حول الوضع الأمني بالبلاد، ضم وزراء، الدفاع، الداخلية والمخابرات.

وأشار المصدر وفقا لموقع دارفور24، إلى انقسام واضح بين المدنيين والعسكريين إزاء التعامل مع الشرق، وتابع: “المكون المدني يرى أن الأزمة أمنية يقف خلفها المكون العسكري بينما ينظر المكون العسكري إلى الأزمة باعتبارها سياسية”.

 

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: