مدير الموانئ: (250) ألف يورو فاقد الإيراد اليومي بسبب الإغلاق


كشف مدير هيئة الموانئ البحرية المكلف د. عصام الدين حسابو، أن الفاقد الإيرادي اليومي لإغلاق الموانئ يقدر بـ(250) ألف يورو في الحد الأدنى.

وأشار في تصريحات اليوم الثلاثاء، إلى أن إغلاق الموانئ بدأ من صباح يوم الجمعة الماضي “16 سبتمبر”، ومستمر حتى الآن.

وأوضح حسابو أن العمل توقف في إفراغ وشحن (1250) حاوية تقريباً في المتوسط يومياً.

ولفت إلى الأضرار الجسيمة التي سببها الإغلاق لسمعة الموانئ السودانية بالخارج.

وشمل الإغلاق (3) نقاط بولاية البحر الأحمر، منها محطة الحاويات (الميناء الجنوبي) والطريق القومي المؤدي لموانئ البلاد ببورتسودان (العقبة) ومدينة سواكن على ساحل البحر الأحمر، ومحطة أوسيف بمحلية حلايب على الطريق القاري الذي يربط السودان مع مصر.

وقال د. حسابو إن توقف البواخر لفترات أطول في المرابط بانتظار الشحن والتفريغ يزيد من التكلفة ورسوم الإيجار.

وأكد أن إغلاق المحتجين امتد لميناء بشائر وهو الميناء الذي يتم عبره نقل صادر النفط الخام المنتج بدولتي السودان وجنوب السودان إلى الخارج.

ونوه إلى أن استمرار الإغلاق سيُحدث أضراراً كبيرة للبلاد عامة ولهيئة الموانئ بصفة خاصة.

وناشد قيادات المجلس الأعلى والحكومة الانتقالية بأن يحتكموا لصوت العقل حتى لا تفقد الموانئ السودانية سُمعتها في وسط صناعة النقل البحرى والاقتصاد الأزرق وبين بقية الموانئ العالمية.

بورتسودان- إيهاب محمد نصر
صحيفة الصيحة



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: