القضاء يوقف قرار تعليق “الإنتباهة” ومجلس الصحافة “يماطل”


الخرطوم: الإنتباهة

أمرت المحكمة، بوقف قرار الأمين العام لمجلس الصحافة بتعليق صدور صحيفة “الإنتباهة” فوراً.

وجاء في منطوق أمر المحكمة أمس: “صحيفة الإنتباهة ضد الأمين العام لمجلس الصحافة والمطبوعات، يوقف تنفيذ القرار المطعون فيه فوراً”.

في ذات الوقت، ماطل المجلس، تنفيذ أمر محكمة الإستئناف يوم الأربعاء، بوقف تنفيذ قرار أمينه العام، والذي علّق صدور “الإنتباهة” لمدة 3  أيام.

من جانبها، عدّت المستشارة القانونية للصحيفة فتحية عبد القادر، عدم حضور  الأمين العام للمجلس، أو من يمثله للمحكمة بعد ساعة من إنتهاء الجلسة دون سبب معقول، وممانعة الأمين العام من تنفيذ أمر المحكمة، تعطيلاً للعدالة، وأيضاً استهتاراً بصريح النص وقصد المشرع وانتقاص بحق المتقاضين.

وأضافت: ” القرار الصادر باستئناف الصدور قرار عادل ومقبول بالنسبة لنا”.

وأصدر قاضي محكمة الإستئناف بالخرطوم  حسن إبراهيم، أمراً بوقف تنفيذ قرار الأمين العام للمجلس القومي للصحافة والمطبوعات والذي قضى بتعليق صدور “الإنتباهة” لمدة ثلاثة أيام.

قبل ذلك، دفعت المستشار القانوني للصحيفة بمذكرة  طالبت فيها المحكمة بموجب المادة(33/4) من قانون الصحافة والمطبوعات  لسنة 2009  بإلغاء قرار تعليق صدور الصحيفة.

في حين نبهت إلى أنه لا يحق لرئيس المجلس أو أمينه العام منفرداً إصدار أي قرار بتعليق الصحيفة لأنه لايوجد مجلس للصحافة ورئيس مجلس، وليست هناك جهة مخولة قانوناً لإصدار القرارات ولأن مجلس الصحافة مؤسسة وليس أفراد  مما يعني أن القرار خاطئ يستوجب الإلغاء.

وأكدت أن الإعلان الذي تم نشره في الصحيفة  والذي بموجبه تم تعليق الصدور  ليس فيه أية إشارة بمخالفة أخلاق المهنة أو إثارة الكراهية الدينية أو العرقية، أو العنصرية، أو الثقافية  أو الدعوة للعنف، أو إثارة الفتنة، أو الحرب.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: