صبري العيكورة يكتب: قراءة سريعة ليوم استثنائي


بقلم / صبري محمد علي (العيكورة)

اصبحنا يوم الثلاثاء الماضي واصبح الملك لله . اصبحنا على استغاثة ود الفكي عبر صفحتة بالفيس بوك (الحقوااا) ثم اختفي . صحف الكترونية تنشر متسابقة وبعضها التزم الهدوء الجيش يقلق الكباري . محاولة انقلابية . لم تتضح الامور .مازال الوضع غامضا . طائرات عسكرية تحلق فوق سماء الخرطوم تطلب الاذن بالهبوط دون الافصاح عن هويتها هكذا اوردت احدي الصحف منسوبا لشهود عيان . الحياة تسير طبيعية المدارس فى يومها الثانى الاسواق . المواصلات ، المطاعم ! كل الاتصالات بالاهل تقول ذلك ، (الميديا) وحدها هى التى تلهث (مونتي كارلو) (الجزيرة) كلهم يلهثون والخرطوم كما هي الخرطوم الصابرة على رزايا الحكام ، انقلاب عسكري قادة بعض الضباط وتم السيطرة عليه بسلام هكذا جاء البيان الرسمي للجيش ، حمدوك وقبله احزاب الحكومة كلهم قالوا ضباط (فلول النظام السابق) و اخرون قالوا ان البعثيون هم من قاده و اوغلوا فى التعريف بقائدة الدراسة و النشأة و الانتماء وبغداد . والشارع كما هو يمارس رياضة المشي والركض خلف لقمة العيش ، حمدوك قرأ خطابا لم يخلو من الفلول وازمة الشرق وانجازات حكومته الاقتصادية ! وزير الاعلام حمزة بلول اتهم الفلول ايضا ولا احد يستطيع ان يسمي اي ضابطا رفيعا من الفلول ما زال بالجيش . الامر يبدو كمن يلملم كراسي حفل بعد طلوع الشمس
البرهان وحميدتي يزوران سلاح المدرعات ويشكران على الحكمة والعقلانية والبرهان يؤكد ان لاصلة للانقلابيين باي جهة سياسية !! اوشكت شمس اليوم على المغيب والكل يجاوب بكتفية (لا ادري) فما الذي حدث بالضبط؟
نعم ان ظهرت الاسماء بحث الناس عنها وتاريخها واتوا بجدود جدودها والناس بامكانها ربط الخيوط والوصول الى الفاعل فلا يعقل ان يظل (انقلابا و انتهي) الناس ستفكفك وستربط بين الاستغاثة والطائرات والمدرعات و الاتهامات و خطاب حمدوك وزيارة البرهان وستعود للوراء وتسأل عن محاولة اغتيال حمدوك فحتما ستسطع شمس الحقيقة يوما ما . فلا اعتقد ان الشعب بليد لهذه الدرجة…
اللهم سلم سلم

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب





مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: