واشنطن : اى محاولة انقلاب عسكرى بالسودان ستكون لها عواقب خطيرة 


قال مستشار الأمن القومي بالبيت الأبيض جيك سوليفان إن أي محاولة من جانب أطراف عسكرية لتقويض الإعلان الدستوري بالسودان، سيكون لها عواقب خطيرة على العلاقات الأمريكية السودانية.

وأفاد مستشار الأمن القومي الأمريكي بأن المبعوث الأمريكي إلى القرن الإفريقي جيفري فيلتمان سيتوجه إلى السودان الأسبوع القادم للتأكيد على دعم واشنطن للخرطوم بعد محاولة الانقلاب الفاشلة هناك مؤخرا.

وأدانت وزارة الخارجية الأمريكية في وقت سابق محاولة الانقلاب في السودان، ودعت إلى تقديم المسؤولين عن المحاولة الانقلابية للعدالة.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية إن الولايات المتحدة تحذر من أن مثل هذه الأعمال قد تعرض العلاقات بين البلدين للخطر.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب





مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: