قوى الحرية والتغيير : الشارع لن يقبل برئاسة عسكرية جديدة للمجلس السيادي


قال القيادي بقوى الحرية والتغيير المعز حضرة إن تسليم رئاسة مجلس السيادة للمدنيين إستحقاق دستوري نصت عليه الوثيقة الدستورية ، و لا مجال للتنصل عنه لجهة أن التنصل يعني رفض تنفيذ أمر دستوري ، و مخالفة قانونية واضحة للوثيقة الدستورية التي تحكم كل الفترة الانتقالية ، وفي رده على سؤال ، هل ستكون هنالك مماطلة من العسكر في تسليم رئاسة السيادي للمدنيين؟ قال حضرة لـ(الجريدة) : لا اظن ذلك لان الثورة والشارع السوداني لن يقبل برئاسة عسكرية جديدة لمجلس السيادة.

الخرطوم: أحمد جبارة
صحيفة الجريدة



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: