مجلس البجا يوافق على استئناف تصدير نفط الجنوب ويرجئ انهاء اغلاق بقية المرافق


JPEG - 51.3 كيلوبايت
كباشي خلال اجتماعه بناظر الهدندوة محمد الأمين ترك

الخرطوم 26 سبتمبر 2021- خلص اجتماع مطول بين وفد من الحكومة المركزية ومجلس نظارات البجا والعموديات المستقلة الى اتفاق جزئي بالسماح لصادر بترول الجنوب بالانسياب دون عراقيل على أن يرجأ النظر في انهاء اغلاق بقية المرافق لأسبوع.

وعمد أنصار الزعيم القبلي محمد الأمين ترك المنضوين تحت لواء مجلس نظارات البجا الى اغلاق الطرق والموانئ الحيوية في شرق البلاد للضغط على الحكومة واجبارها على الغاء مسار الشرق المضمن في اتفاق جوبا علاوة على مطالب أخرى.

ووصل وفد من الحكومة المركزية الاحد الى بورتسودان بقيادة عضو مجلس السيادة الفريق أول ركن شمس الدين كباشي وعقد بمعية لجنة أمن ولاية البحر الأحمر اجتماعا الى وفد مجلس نظارات البجا والعموديات المستقلة برئاسة الناظر محمد الأمين ترك.

وقال وزير الطاقة والنفط جادين علي عبيد لـ “سودان تربيون” إن اللجنة المعنية بحل ازمة الشرق طرحت مبادرة لحل الأزمة ف َوتقدمت بعدة مقترحات أوضحت حجم الضرر للاقتصاد السوداني وَلدولة الجنوب.

وتابع “وافق مجلس نظارات البجا على استئناف تصدير نفط الجنوب مع النظر في المقترحات المتعلقة بفتح الموانئ والطرق ليكون هناك اتفاق جديد حولها في وقت وجيز”.

ولفت إلى أن مسار الشرق في اتفاقية جوبا للسلام هو مثار الخلاف في الشرق وأن هناك مقترح لعقد مؤتمر تشاوري للوصول إلى إجماع ينهي الأزمة.

ونوه جادين إلى أن الإغلاق تزامن مع توقيت لم يتم فيه استيراد للمواد البترولية، لكنه استبعد حدوث أي نقص في الوقود خلال الأيام المقبلة وأضاف ” الموجود يكفي لأكثر من 10ايام ولن تكون هناك أزمة”.

وأفاد بيان لمجلس السيادة بأن الاجتماع بين وفد الحكومة ومجلس البجا “توج بالاتفاق على السماح لصادر بترول دولة جنوب السودان بالمرور عبر ميناء بشاير”.

وقدم الوفد الحكومي خلال الاجتماع بحسب البيان عدد من المقترحات لحل قضية شرق السودان شملت فتح الموانئ والطريق القومي، كما اقترح قيام مؤتمر جامع لأهل شرق السودان تكون مخرجاته ملزمة للحكومة ومواطني الإقليم.

وأعلن كباشي ضمان أمن الحراك الأهلي للمجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقلة وعدم التعرض له من أية جهة حتى يتم التوصل إلى اتفاق نهائي بشأن القضايا العالقة.

من جانبه أكد الناظر محمد الأمين ترك قبولهم المبدئي بالمقترحات التي قدمها الوفد الحكومي وطلب إمهالهم اسبوعا للتشاور مع التنسيقيات المتحالفة مع المجلس التي لم تحضر الاجتماع.





مصدر الخبر موقع سودان تربيون

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: