آبي أحمد: نتمنى أن يتجاوز السودان محنته دون تدخلات خارجية




حذّر رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، من مخططات لقوى شر، ترغب في فرض هيمنتها والتدخل في شؤون منطقة القرن الإفريقي.

الخرطوم: التغيير

أعرب رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي حمد، يوم الثلاثاء، أن يتجاوز السودان محنته الحالية، من دون تدخلات خارجية.

وتوترت علاقة المدنيين والعسكر بعد حرب كلامية جاءت عقب إحباط محاولة انقلابية فاشلة، يعتقد المدنيين إنها نتاج عدم إصلاح المؤسسة العسكرية، بينما يعتقد العسكر إنها أثر منطقي لتشرذم الساسة وتكالبهم لأجل السلطة.

وقال أحمد في خطاب موجه للسودانيين: “نتمنى للسودان أن يتجاوز محنته الحالية بالحكمة والحرفية المعهودة”.

وأضاف: ونرى ألا يسمح السودان بأي حال من الأحوال بالتدخلات الخارجية، والإملاءات الظاهرة والخفية”.

وتشهد علاقة السودان وإثيوبيا، حالة من التراجع جراء أزمة سد النهضة، والصراع حول منطقة الفشقة الحدودية.

وتتهم إثيوبيا، السودان بالانقياد وراء الأجندات المصرية، لا سيما في قضية السد.

وأعرب أحمد عن ثقته في قدرة المؤسسات السودانية التي انبثقت من متطلبات الشعب وثورته.

وشدد رئيس الوزراء الإثيوبي على أن حكومة بلاده تتعاطف مع السودان الشقيق بحكم آصرة الأخوة والمصير المشترك والتواصل الحضاري عبر التاريخ.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: