المؤتمر الشعبي يقترح حمدوك رئيساً للمجلس السيادي ويحذر من تهديد المكون العسكري وتفعيل البند السابع



الخرطوم :الوطن
رأي بشير آدم رحمة القيادي المؤتمر الشعبي وعضو قوي نداء البرنامج الوطني حل الحكومة الانتقالية واستبدالها بحكومة كفاءات وفقاً للوثيقة الدستورية واقترح أن يتولى د. عبد الله حمدوك رئيسا للمجلس السيادي في الحكومة الجديدة
وحذر بشير آدم رحمة من تهديد المكون العسكري بقضية فض اعتصام القيادة العامة مشيرآ حديث نبيل أديب المحقق في القضية والذي صرح بأن وثائق ضمن لجنة التحقيق تثبت تورط المكون المدني في التوقيع على فضه كما حذر بشير من تفعيل البند السابع بدخول قوات أجنبية في البلاد ورأى أن الحل يكمن في قيام مؤتمر جامع دون إقصاء حتى قوي الحرية والتغيير وأضاف لابد من دعم ومساندة القوات المسلحة أو التفريط فيه كما لا نقبل بحكم عسكري يجئ نتيجة انقلاب.




مصدر الخبر موقع صحيفة الوطن الإلكترونية

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: