المبعوث الأمريكي للقرن الأفريقي يجري مباحثات مع البرهان وحميدتي




أجرى المبعوث الأمريكي الخاص للقرن الأفريقي، مباحثات مع مسؤولين سودانيين بالعاصمة الخرطوم شملت رئيس مجلس السيادة الانتقالي ونائبه.

الخرطوم: التغيير

عبر رئيس مجلس السيادة السوداني الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، عن أمله في استمرار الدعم الأمريكي لحكومة الفترة الانتقالية.

وأشاد بالعلاقات الثنائية المتطورة بين السودان والولايات المتحدة الأمريكية، ودعمها المتواصل لعملية الانتقال السياسي بالسودان.

والتقى البرهان بمكتبه اليوم الخميس، الوفد الأمريكي الزائر برئاسة المبعوث الأمريكي الخاص للقرن الأفريقي جيفري فيلتمان.

وأكد أهمية إشراك القوى السياسية المؤمنة بالتحول الديمقراطي في العملية السياسية في الفترة الانتقالية وصولاً إلى انتخابات حرة نزيهة تأتي بحكومة مدنية تمثل كل الشعب السوداني.

وجدّد البرهان إلتزام وحرص القوات المسلحة على حماية الفترة الانتقالية والتحول الديمقراطي بالبلاد من أي معوق خلال هذه الفترة.

من جانبه، أثنى المبعوث الأمريكي، على المجهودات الكبيرة التي ظل يقوم بها المكون العسكري لحماية الانتقال السياسي بالبلاد، والعمل الذي قامت به لإفشال المحاولة الانقلابية التي حدثت مؤخراً.

وأكد فيلتمان مواصلة الولايات المتحدة دعمها للحكومة الانتقالية والشعب السوداني لحين الوصول إلى انتخابات حرة ونزيهة وتكوين الحكومة المدنية التي يرتضيها الشعب السوداني.

وأمن الجانبان على أهمية التعاون بين المكونين المدني والعسكري في هذه المرحلة ومشاركة القوى السياسية التي أسهمت في عملية الانتقال السياسي بالبلاد.

حميدتي والوفد الأمريكي

علاقات إستراتيجية

والتقى فليتمان، اليوم أيضاً، نائب رئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو «حميدتي»، بحضور وزيرة الخارجية د. مريم الصادق.

ورحب حميدتي بالوفد الأمريكي، وأشاد باهتمام الولايات المتحدة بالسودان، وأكد حرص الخرطوم على بناء علاقات إستراتيجية تخدم مصالح شعبي البلدين.

وقدّم حميدتي، شرحاً للوفد الأمريكي بشأن التطورات الأخيرة، على خلفية المحاولة الانقلابية الفاشلة، وأشار إلى يقظة القوات النظامية في التصدي لأي محاولات تعيق عملية الانتقال الديمقراطي.

ونوه إلى تمسك الجانب العسكري بتنفيذ اتفاق جوبا لسلام السودان والوثيقة الدستورية التي تحكم الفترة الانتقالية وتوسيع دائرة المشاركة السياسية بما يحقق الاستقرار في البلاد.

وجدّد حرصه على استكمال عملية الانتقال الديموقراطي وصولاً لمرحلة الانتخابات بنهاية الفترة الانتقالية.

من جانبه، قدّم المبعوث الأمريكي، تعازيه في شهداء جهاز المخابرات العامة، مؤكداً حرص بلاده على استقرار السودان، مشيراً إلى أهمية توحيد الجهود العسكرية والمدنية لضمان استقرار البلاد.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: