الوساطة الجنوبية: الحكومة الانتقالية قادرة على حل الإشكالات السياسية


الخرطوم- الصيحة

أكدت الوساطة الجنوبية لسلام السودان، ثقتها في قدرة الحكومة الانتقالية على إدارة الإشكالات السياسية، ونوهت إلى اهتمام رئيس جنوب السودان بمجريات الأحداث في البلاد.

وبحث عضو مجلس السيادة الانتقالي محمد حسن التعايشي خلال لقائه بالقصر الجمهورى اليوم، مستشار رئيس جنوب السودان للشؤون الأمنية، رئيس فريق الوساطة الجنوبية توت قلواك، عدداً من القضايا على الساحة السياسية

ونوه قلواك في تصريح صحفي، إلى إهتمام رئيس جنوب السودان سلفا كير ميارديت بما يجري من تطورات وأحداث في السودان، وحرصه وتوجيهاته بالجلوس مع الأطراف كافة لمعالجة القضايا العالقة، وأكشد أن الحكومة الانتقالية قادرة على إدارة هذا الملف، وحل الإشكالات السياسية.

ووصف السودان بأنه هو “البيت الكبير”، وشدد على أهمية مناقشة كافة القضايا المشتركة، ولفت إلى أن الأوضاع في السودان تؤكد جدية الجميع لتحقيق السلام.

وأوضح أن اللقاء بحث مسيرة تنفيذ وترتيبات بنود إتفاق جوبا لسلام السودان، بجانب القضايا السياسية في البلدين، مؤكداً جاهزية الحركة الشعبية بقيادة عبد العزيز الحلو للتفاوض مع الحكومة.

وأكد قلواك أن تنفيذ إتفاق جوبا للسلام يعد صمام أمان الثورة، وسيؤدي إلى تحقيق السلام وإلاستقرار والتنمية، وتشجيع الآخرين للانضمام للعملية السلمية.

وأعلن قلواك، عن انعقاد جلسة مشتركة بين اللجنة العليا لتنفيذ الاتفافية من جانب حكومة السودان والتي يرأسها النائب الأول لرئيس مجلس السيادة، والقادة الموقعين على إتفاق جوبا، بحضور لجنة الوساطة لمراجعة كل الملفات والقضايا العالقة، ولفت إلى أنه سيتم تكوين آلية لتنفيذ مراقبة إتفاق جوبا، مؤكداً أن تحقيق السلام سيسهم فى عودة النازحين واللاجئين.



مصدر الخبر موقع الصيحة الآن

أضف تعليق