رئيس البنك الدولي: السودان في مرحلة بناء والتحديات تستدعي وضع أسس اقتصادية قوية


الخرطوم: الانتباهة

أعلن مدير مجموعة البنك الدولي، ديفيد مالباس، تخصيص ملياري دولار لدعم الحكومة الانتقالية “للحد من الفقر وتعزيز النمو الاقتصادي” العام المقبل.

وقال مالباس، في خطابه السنوي رقم 30 من الخرطوم، إن التحديات التنموية في السودان تستدعي وضع أسس اقتصادية قوية.

وأكد أن السودان قام بمجهودات مقدرة في سبيل تحسين الوضع الاقتصادي.

وتابع: “هذه الإجراءات التي تشمل تخفيض قيمة الجنيه السوداني أمام الدولار، وسحب الدعم من المحروقات ستعمل على تحسين الوضع الاقتصادي بالبلاد”.

ودعا المجتمع الدولي للاهتمام بتحديات الدول الفقيرة والاستفادة من التجربة السودانية.

 

وأكد مالباس، استعداد البنك وصندوق النقد الدوليين، والولايات المتحدة، والمملكة المتحدة وفرنسا، لمساعدة السودان لتخطي الصعوبات الاقتصادية ودعم الانتقال الديمقراطي.

 

وكشف عن نقاش أجراه، مع رئيس الوزراء ، عبدالله حمدوك، حول الوضع الاقتصادي وكيفية مساعدة البنك الدولي في تحسينه، ومساهمة المجتمع الدولي في دعم الانتقال.

وأوضح أنه “حضر في معية وفد على مستوى عال من البنك الدولي لمساندة السودان لعبور المرحلة الصعبة”.

ونوه إلى أن “الزيارة ناقشت الصعوبات الاقتصادية التي تواجه السودان والانجازات المهمة التي حدثت في البلاد خلال العامين الماضيين”.

ولفت إلى أن “السودان ينتقل من مرحلة الحاجة الى مرحلة تحسن الأوضاع الاقتصادية، وطالب الشعب السوداني بالعمل مع الحكومة لمواجهة الصعوبات الاقتصادية”.

 

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب





مصدر الخبر موقع الانتباهه

أضف تعليق