مركز دراسات السلام بجامعة النيل الأزرق ينظم منتدي التعايش السلمي


 نظم مركز دراسات السلام والتنمية بجامعة النيل الازرق بالشراكة مع مشروع دعم الجامعات الاقليمية منتدي بعنوان ( التعايش السلمي وقبول الاخر)  وذلك بقاعة المؤتمرات بمقر المركز وسط الدمازين بمشاركة واسعة للاكاديميين والاعلاميين ومنظمات المجتمع المدني بجانب ممثلي الاحزاب السياسية والاجسام المهنية والثورية .

وترأست الدكتورة علياء احمد ابراهيم مدير المركز المنتدي مؤكدة اهمية الاوراق المقدمة وترحيبها بجميع المشاركين.

وتخلل برنامج المنتدي تقدم ورقتين الاولي قدمها الدكتور عبدالرازق الهادي محمد بعنوان “التعايش السلمي” والثانية بعنوان “قبول الاخر” قدمها الدكتور رضوان النور كندة.

ابتدرت النقاش الدكتورة نازك الملائكة موضحة ان ورقة التعايش السلمي تطرقت لجملة من المفاهيم واسقاطها علي واقع النيل الازرق بإعتبارها من المناطق الغنية بالتنوع وحددت الورقة مضامين احترام حقوق الانسان واضافت ان ورقة قبول الاخر سلطت الضوء علي العديد من المفاهيم المتعلقة بقبول الاخر واسباب رفض القبول وكيفية الوصول لمرحلة قبول الاخر.

وقالت ان ابرز التوصيات التي دفع بها المتحدثون ضرورة تحقيق السلام وتناسي المرارات وادخال منهج السلام وثقافة السلام في المنهج التعليمي بالمدارس

المشاركون في المنتدي ومن خلال النقاش الواسع قدموا جملة من التوصيات والمقترحات وأمنوا علي دور مركز دراسات السلام والتنمية وأهمية توسيع المشاركة والتنشئة الاسرية وأثرها في إعداد أجيال مؤمنة بأهمية السلام.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب





مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: