شعره يتميز بموسيقى داخلية عارمة مصطفى سند.. أكتب لي يا غالي الحروف!


(1)
في كل لحظة تطل علينا ذكرى هذا الشاعر الجميل مصطفى سند الذي ودّع دنيانا الفانية بعد أن ترك لنا إرثاً شعرياً ليكون لنا زادا نقتات منه في ايامنا القادمة ونتفيأ ظلال كلماته التي تقينا من وهج حر بغض بعض الأشعار ونقدم لكم بعضاً من ملامح سيرته الذاتية في ذكراه السنوية.
(2)
اسمه بالكامل مصطفى محمد سند من مواليد حي الركابية بأم درمان في 21 ديسمبر من العام 1933م، تلقى جزءاً من تعليمه الأولي بمدينة الأبيض ثم انتقل لمواصلة دراسته بالخرطوم بحري، مدرسة التجارة الثانوية بأم درمان والتحق للعمل بالبريد والبرق وعمل بمناطق متعددة في السودان وعمل في سفارة السودان بأديس أبابا وقنصلية قمبيلا وأوفد في بعثات تدريبية الى كل من بريطانيا وسوريا ومصر.. وتم اختياره ليعمل استاذاً بمعهد البريد والبرق في العام 1980م ودرس بجامعة القاهرة فرع الخرطوم ولكنه لم يكمل دراسته بها.
(3)
عمل صحفياً محترفاً في العديد من الصحف وتولى خلال رحلة عمله بها رئاسة تحرير جريدة الدار السودانية ومدير تحرير جريدة الخليج اليوم بدولة قطر، والجدير بالذكر أن سند كتب الشعر منذ بواكير صباه وتتلمذ على يد والده محمد سند محمد متولي شاعر ملذات الخلود والديوان الصوفي المخطوط، كما أثرت فيه الجلسات والندوات التي كانت تُعقد بمنزلهم، إضافةً إلى مدارسة الشعر والأدب والنقد وفقه اللغة، كتب الشاعر مصطفى سند القصة في بداية حياته الأدبية وتركها وانصرف لقرض الشعر وشارك في العديد من المهرجانات الدولية والعربية نُشرت له في الصحف والمجلات السودانية والعربية منها مجلة الأدب.. مجلة الدوحة.. مجلة المنتدى.. مجلة الرائد وجريدة الشرق الأوسط.
(4)
شارك الشاعر مصطفى سند في العمل التنظيمي والإبداعي ونال عضوية الندوة الأدبية بأم درمان واتحاد أدباء الشعر.. وندوة فراج الطيب واتحاد الأدباء السودانيين ورابطة الأدباء الفنانين السودانيين بمدينة جوبا.. هذا وقد كتب في النقد والدراسات الأدبية ونال العديد من الأوسمة والجوائز، حيث نال وسام العلم والفنون والآداب في العام 1980م.. جائزة الدولة الشعرية.. جائزة دار النشر جامعة الخرطوم.. جائزة الشعر في مهرجان ولاية الخرطوم الثقافي الأول.. درع التميُّز في مهرجان الشعر العربي ببيروت وعمل رئيساً للجنة الشعر بالمجلس القومي لرعاية الآداب والفنون ورئيسًا للجنة الثقافة والإعلام بالمجلس الوطني وعضواً في المجلس القومي للصحافة عدة دورات ورئيسًا للجنة النصوص بالمجلس الاتحادي للمصنفات الأدبية والفنية.



مصدر الخبر موقع الصيحة الآن

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: