رفض سوداني واسع لـ«الإخوان» في الحاضنة السياسية


أعلنت حركات مسلحة وأحزاب سودانية صغيرة، أمس، عن مبادرة لتشكيل حاضنة جديدة، وسط حضور لافت لعناصر تنظيم الإخوان، في ظل رفض واسع من الشارع السوداني، الذي اعتبر الخطوة انقلاباً على ثورة ديسمبر، التي أطاحت بنظام الإخوان في أبريل 2019.

قال ممثلو نحو 20 حزباً وحركة مسلحة، خلال حفل تدشين المبادرة بقاعة الصداقة بالخرطوم، إنهم يسعون لتوسيع قاعدة المشاركة في الحكومة الانتقالية.

جاءت الخطوة بعد يومين من مسيرات مليونية خرج فيها السودانيون في العاصمة الخرطوم، وعدد من مدن البلاد، دعماً للتحول المدني، ورفضاً لأي محاولة انقلابية، وتأييداً لعمل اللجنة الوطنية المكلفة بتفكيك نظام الإخوان.

صحيفة البيلن



مصدر الخبر موقع النيلين

أضف تعليق