نضال الأحمدية تعيد أزمة شيرين عبد الوهاب مع والد زوجها حسام حبيب من جديد


ردت الإعلامية اللبنانية نضال الأحمدية، على الاتهام الموجه لها بإثارة زوبعة، بعد التسريب الصوتي لوالد حسام حبيب، الذي نشرته مجلة “الجرس” التي تتولى رئاسة تحريرها.

وقالت نضال الأحمدية، خلال برنامج “أول مرة” عبر “قناة الجديد” اللبنانية، إن “هدفها من التسريب الصوتي كان لحماية شيرين عبد الوهاب ممن حولها سواء كان زوجها أو والده”، مؤكدة أن الفنانة المصرية لم تهاجمها لأنها تقول الحقيقة ولأنها تخشى عليها ممن حولها.

وأكدت أن لديها معلومات خطيرة أخرى ولكنها لن تنشرها احتراما للخصوصية، مشيرة إلى أنها لم تتواصل مع شيرين عبد الوهاب بعد التسريب مطلقا.

ويأتي حديث نضال الأحمدية بعد مرور أشهر على تسريب تسجيل صوتي لوالد حسام حبيب، يتحدث فيه عن رغبة ابنه في الزواج من أخرى غير المطربة شيرين، وهو الأمر الذي نفاه حسين حبيب والد حسام.

من جهته، أكد حسام حبيب، في مداخلة على فضائية “إم بي سي مصر” مع الإعلامي عمرو أديب، أنه تمت مساومته مادياً بمبلغ 2 مليون جنيه، على الفيديو المسرب لوالده ضده وضد زوجته المطربة شيرين عبد الوهاب، حيث قامت فتاة بالتواصل معه عبر الفيسبوك، ثم الواتساب قبل النشر، لافتا إلى أنها أرسلت جزءًا من التسريبات التي قامت بتسجيلها، ولم تكن من الأجزاء المذاعة، بل يمكن أن تكون أسوأ من الذي تمت إذاعته، وذلك لكي يتم ابتزازه أكثر.

سبوتنيك



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: