إقليم النيل الأزرق يحتفل بمرور عام على توقيع سلام جوبا


الدمازين- فريد الأمين

احتفلت قيادات وفعاليات إقليم النيل الأزرق، يوم الأحد، بمدينة الدمازين حاضرة الإقليم، بمناسبة مرور عام على توقيع اتفاق جوبا لسلام السودان، حيث احتشدت كل مكونات الإقليم باستاد الدمازين ابتهاجا بالمناسبة.

وشرف الحفل حاكم الإقليم وأعضاء حكومته وقوى إعلان الحرية والتغيير وقائد الفرقة الرابعة مشاه بالقوات المسلحة وقائد الشرطة ومدير الجهاز القضائي وقائد الجيش الشعبي وقائد الدعم السريع ومدير جهاز المخابرات والإدارات الأهلية ومنظمات المجتمع المدني.

وثمن حاكم الإقليم الفريق أحمد العمدة بادي، جهود دولة جنوب السودان في اتفاق سلام جوبا، وأقر بأن الفترة الانتقالية تمر بكثير من العثرات، ولابد من تضافر الجهود والسعي لتحقيق بنود اتفاقية السلام.

وأشاد بجهود رئيس مجلس السيادة الفريق اول ركن عبد الفتاح البرهان ورئيس الوزراء عبد الله حمدوك لتحقيق السلام، وقال إنه يجب الاستفادة من المكتسبات التي تحققت منه للإقليم والمحافظة عليه، وأضاف أن أولويات برنامج حكومة الإقليم عودة النازحين واللاجئين لقراهم ومدنهم بعد توفير كافة الخدمات الأساسية والترتيبات الأمنية وإشراك الشباب والمرأة في كل مستويات الحكم وتخفيف الضائقة المعيشية ومحاربة الفساد والمحسوبية وإزالة التمكين وفق القانون، ودعا العمدة المنظمات لبذل الجهود تجاه المواطنين.

وقال إن اتفاق جوبا عالج الكثير من القضايا بجانب تعويض المتضررين بسبب الحرب وإعادة الممتلكات لأصحابها، وذكر أن قسمة الثروة يستفيد منها الإقليم لعشر سنوات كافية لتحسين أوضاع الاقليم والنهوض به.

ودعا العمدة إلى التسامي فوق الجراحات واحترام كل المكونات الاقليم، ونادى بالتعاون مع الجهات الشعبية والحكومية لجمع السلاح بالطرق المشروعة والقانونية، والتعاون مع الجهات الأمنية ودعمها للوصول بالمرحلة الانتقالية إلى صناديق الانتخابات، وشدد على أن للديمقراطية حدود لابد أن يعلمها الجميع.

واشاد العمدة بروح التعاون بين مكونات الحكومة العسكرية والمدنية، وأكد أنهم يعملون في تناغم وانسجام تام، وشدد على عدم خرق الوثيقة الدستورية، وقال “القسم الذي أديناه ملزم لنا جميعاً”.



مصدر الخبر موقع الصيحة الآن

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: