تجدد صراع الأستاذ والتلميذ في انتخابات اتحاد الكرة السوداني




يترقب الوسط الرياضي في السودان، انتخابات اتحاد كرة القدم المزمع قيامها في الثالث عشر من أكتوبر الجاري.

التغيير: عبد الله برير

على مقعد رئاسة الاتحاد، يتجدد صراع الرئيس المنتهية ولايته، الدكتور كمال شداد مع تلميذه معتصم جعفر، الذي يعتبر أبرز المنافسين على المنصب.

وينافس شداد وجعفر على زعامة الاتحاد بروفيسور محمد جلال، والعميد ركن أسامة محمد عثمان.

وتجدد صراع الأستاذ والتلميذ للمرة الثالثة إذ تنافس شداد ومعتصم آخر مرة في دورة 2017 – 2021 والتي فاز فيها كمال شداد وانتخب رئيسا لأربعة سنوات.

شداد البالغ من العمر 86 عاماً سبق وأن ترأس الاتحاد السوداني لكرة القدم سبع مرات ويعول على عامل الخبرة للإطاحة بمنافسيه.

ويقود شداد مجموعة (النهضة) رفقة نائبه الأول حسن برقو أبرز الداعمين لحملة المجموعة الانتخابية.

ويتنافس على منصب النائب الأول مع برقو، أمين المال الأسبق، أسامة عطا المنان، والمهندس نصر الدين حميدتي.

مقعد المرأة

ويشهد مقعد المرأة صراعاً محتدماً بين خمس سيدات معظمهن من قبيلة الإعلاميات.

ويخوض غمار التنافس لشغل مقعد رئيسة كرة القدم النسائية أسماء بارزة على غرار الإعلامية سلمى سيد، ميرفت حسين، ناهد بشير، منال علي، ونجلاء نورين.

وقال مرشح النهضة لمقعد نائب الرئيس حسن برقو في تصريحات صحفية إن مجموعتهم تقوم على مبدأ الشفافية وتحارب الفساد.

واستشهد برقو بفوزهم في الدورة السابقة بنيلهم غالبية الأصوات وأنهم بدئوا خطوات إصلاحية يريدون استكمالها في مجالات البنى التحتية.

وتعول النهضة على وقوف اتحاد الخرطوم المحلي إلى جانبها بعد سنوات من الخلاف، وهو ما يعزز فرص فوز المجموعة.

الطرف الثاني في المنافسة اختار اسم التغيير برئاسة معتصم جعفر .

ورفعت التغيير شعار الاهتمام بالمنتخبات الوطنية وتغيير خارطة البنيات الأساسية ورعاية الناشئين.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: