قال إن 94% من السودانيين يديرون أموالهم خارج “المصارف” .. جبريل : سجلنا 3 ملايين في “ثمرات” و البنوك فشلت في إيصال الدعم


أقر وزير المالية والتخطيط الاقتصادي، جبريل إبراهيم،بوجود مشكلات حقيقية تواجه تنفيذ برنامج دعم الأسر الفقيرة “ثمرات” أبرزها انهيار البنية التحتية والمعلوماتية بالبلاد.

وقال جبريل لـ”الحراك” إن ما يمتلكون حسابات بنكية أقل من 6% فقط من الشعب السوداني بينما 94% منهم خارج نظام الجهاز المصرفي وليس لديهم علاقة بالبنوك لا من قريب ولا بعيد، لأن معظم البنوك موجودة بالمركز وليس لديها فروع بجميع أقاليم السودان بالتالي قال جبريل إنهم لايعرفون الأسر السودانية المستحقة للدعم حتى يقوموا بتسليم نصيبها من الدعم النقدي”كاش” وأضاف يجب أن يكون هنالك رقم وطني لأي مواطن ووسيلة اتصال ليتمكن من استلام نصيبه من الدعم.

وأعلن جبريل عن تسجيل نحو 3 ملايين و700 ألف أسرة في برنامج ثمرات، وتم الدفع لمليون و500 أسرة،بجانب فتح حسابات مصرفية لمجموعة من المواطنين بالبنوك لكنها فشلت في إيصال الأموال لهم، نتيجة محدودية شبكة الانترنت وعدم تغطيتها لجميع أنحاء البلاد. وقال جبريل ” ما يستخدمون الموبايل 40% فقط و60% لا يتعاملون مع الهاتف السيار بالتالي لأن تصل إلى كل المواطنين فهناك مشقة وصعوبة شديدة نسبة لعدم وجود تجربة مسبقة للسودان في الدعم النقدي. وأضاف صحيح قد يأخذ إيصال الدعم وقتاً، لكن كل من سجل سيتم تسليمه دعما لمدة سنة كاملة ولا يظلم أحد لكونه تأخر في التسجيل، وأضاف إبراهيم، قائل: نطمع في تسجيل 7 ملايين أسرة لتلقي الدعم مباشرة.

الخرطوم: أحمد قسم السيد
صحيفة الحراك السياسي



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: