تفاصيل مأساة “سبعيني” مريض بأحد مستشفيات الخرطوم تشعل عاطفة السودانيين


أشعلت تفاصيل مأساة مُسِن “سبعيني”  مريض،  باحد مستشفيات العاصمة الخرطوم، قالت صفحات على منصات التواصل الاجتماعي، قد تخلى عنه ذويه، عاطفة السودانيين.

وذكر ناشطون على وسائط التواصل الاجتماعي، بأن المُسِن يُدعى “عبد الجليل عثمان”، طريح الفراش بمستشفى الشهيد علي عبدالفتاح بمدينة بحري ضاحية الدروشاب، لنحو  شهرين أو أكتر، وقد تخلى عنه ذويه.

و وفق المصادر  أن إدارة المستشفى قد قررت  له يوم أمس “خروج” بعد أن تعافى تماماً، إلا أنهم عجزوا عن توفير مأوى له بديلاً عن المستشفى، لعدم ظهور ذويه.

وناشد ناشطون على منصات التواصل الاجتماعي، من يتعرف على ذويه أو مقربين آخرين له، الحضور لاصطحابه، ولاقت مأساة “عبدالجليل” تعاطفاً واسعا وتأثراً على حاله المثير للشفقة.

الخرطوم: (كوش نيوز)



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: