استقالة المتحدثة باسم آلية مبادرة رئيس الوزراء 


أعلنت المتحدثة باسم آلية مبادرة “الأزمة الوطنية وقضايا الانتقال الطريق الى الامام” رشا عوض استقالتها من عضوية الآلية.

وجرى تعيين عوض متحدثة باسم الآلية بعد أيام من طرح المبادرة على يد رئيس الوزراء عبد الله حمدوك أواخر يونيو الماضي، سعياً وراء معالجة أسس التسوية الشاملة عبر توحيد الكتلة الانتقالية وإصلاح القطاع الأمني والعسكري والشروع في بناء جيش مهني قومي وتوحيد مراكز اتخاذ القرار في الدولة من خلال آليات متفق حولها خاصة في السياسة الخارجية.

وقالت رشا في مكتوب الى حمدوك انها تحمست للمبادرة في بادئ الأمر ولم تتردد في قبول عضوية الية التنفيذ “برغم الإحباط والقلق الذي انتابني منذ الإعلان عن الأعضاء”.

ولفتت الى أن فرص نجاح المبادرة احيطت لديها بتشكك كبير “بسبب وجود شخصيات يستحيل ان يكون لها دور في إنجاح المبادرة لأنها منخرطة في مشاريع سياسية مناقضة لها”. فضلا عن ترهل الآلية بنحو يشل قدرتها على التفكير الجماعي المنظم والقادر على انتاج أفكار نوعية ومفيدة في تحقيق الاختراق السياسي المطلوب.

وتابعت ” ورغم كل هذه التحفظات انخرطت في أعمال الآلية لأكثر من شهر ولكن التجربة العملية اكدت لي ان الآلية بشكلها الحالي من الصعب ان تحقق اهدافها، والسبيل الوحيد لإنقاذها من وجهة نظري هو إعادة هيكلتها من جديد وفق منهجية مختلفة”.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب





مصدر الخبر موقع الانتباهه

أضف تعليق