شاهد بالفيديو: مواطن بالسوق المركزي يتحدث عن الأوضاع بالبلاد وينتقد الحكومة ( الدولة مازالت تدار بنفس العقلية القديمة والتراخي الأمني مسؤولية وزير الداخلية)


إنتقد مواطن سوداني يعمل فريش بالسوق المركزي الخرطوم الحكومه على القرارات التي تصدرها تجاه المواطن البسيط (الكشة) التي تصادر بضاعتهم المتمثلة في الخضروات والفواكه، حيث قال المواطن عندما يتم مصادرة بضاعتهم يطلبون منهم مبلغ وقدره (3)ألف جنيه سوداني حتي ترد إليهم الأمر الذي جعله يعلق غاضبا ( 3 ألف ليه قبضو عندنا بنقو).

وأضاف المواطن قائلا إن الدولة مازالت تدار بنفس العقلية القديمة ولم يكن هنالك أي تغير ملحوظ حتي الآن.

وتناول المواطن خلال حديثه عدد من الجوانب المتعلقة بالسوق المركزي حيث قال لابد من أن تخصص أماكن للفريشة لعرض بضاعتهم حتي يصبح السوق منظما على غير الحالة التي عليها الآن .

وبحسب متابعات محررة (كوش نيوز) فقد إنتقد المواطن المهندسين الذين قاموا بتخطيط السوق المركزي وعاب عليهم عدم تركهم ممرات بين كل دكان واخر.

من جهته تطرق الي التحدث عن ظاهرة 9 طويلة التي أصبحت تهدد المواطن حيث ارجع السبب في انتشارهم الي القصور الأمني وعدم قيام أفراد الشرطة بواجبهم على أكمل وجه مثلما كانوا يفعلون في العهد السابق مشيرا إلي أن التراخي والانفلاتات الأمنية التي تحدث الآن تقع على عاتق وزير الداخلية وهو المسؤول عن إيجاد حلول لمثل تلك الظواهر حتي يتم القضاء عليها.

واختتم حديثه الذي طالب فيه الحكومه الحاليه بتنحيها على الفور في حال عجزها عن توفير مايحتاجه المواطن بجانب الأمن والسلامة حتي ينعم بالراحة.

نصرة عبدالله

الخرطوم:(كوش نيوز)



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: