عرمان يطلب تفسيرات حول دعوات كثيفة لحل الحكومة وتوسعة المشاركة


JPEG - 20.2 كيلوبايت
الأمين العام للحركة الشعبية – شمال – ياسر سعيد عرمان

الخرطوم 13 أكتوبر 2021-ابدى القيادي في تحالف الحرية والتغيير-الائتلاف الحاكم-نائب رئيس الحركة الشعبية ياسر عرمان استغرابه لتكاثف الدعوات لحل الحكومة وتوسعة المشاركة.

وأطلق عرمان الذي يشغل كذلك موقع المستشار السياسي لرئيس الوزراء عبر صفحته بفيسبوك جملة تساؤلات حول القوى التي يراد ضمها للتحالف متسائلا “هل هي كفاءات وتكنوقراط مقابل سياسيين وحزبيين؟ أم قوى ثورة مقابل الفلول؟ هل هو لتنفيذ أجندة ثورة ديسمبر أم لتنفيذ أجندة الفلول”.

وجدد رئيس مجلس السيادة الأربعاء دعوته التي كان أطلقها قبل أيام لتوسعة قاعدة المشاركة، وقال لدى مخاطبته ضباط دورات الدفاع الوطني بأكاديمية نميري العسكرية انهم ” حريصون على التوصل إلى توافق وطني عريض وتوسيع قاعدة المشاركة لكل القوى الوطنية والثورية عدا حزب المؤتمر الوطني المحلول”.

وتترافق دعوة البرهان مع تبني مجموعة منشقة عن تحالف الحرية والتغيير بزعامة مني اركو مناوي دعوات لحل الحكومة وتوسيع الائتلاف الحاكم، وقررت الخروج في موكب جماهيري بالسادس عشر من أكتوبر.

وقال عرمان “ضمّ قوى الثورة وتنفيذ أجندتها مطلوب، وأما ضمّ الفلول فهو مرفوض، وسيواجه الشعب”.





مصدر الخبر موقع سودان تربيون

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: