وفد «يونيتامس» يعقد لقاءات مكثفة مع مكونات شرق السودان




شملت لقاءات الوفد رئيس مجلس نظارات البجا محمد الأمين ترك، ببلدة “سنكات” وبحثت معه مطالبه لفك حظر الميناء والطريق القومي.

الخرطوم: التغيير: أمل محمد الحسن

ناقش وفد البعثة الأممية لدعم الانتقال (يونيتامس) الزائر لولاية البحر الأحمر الأربعاء، كافة قضايا الشرق السياسية والاقتصادية التي أدت إلى الأزمة الحالية.

والتقت وفد البعثة بقيادة رئيسة القسم السياسي استيفني كوري، رئيس مجلس نظارات البجا، محمد الأمين ترك، ببلدة “سنكات”.

وبحثت “كوري” مع “ترك” مطالبه لفك حظر الميناء والطريق القومي.

كما التقت بوالي البحر الأحمر عبد الله شنقراي، الذي أكد دعوته للحل السلمي والسياسي.

وكشف مصدر مطلع عن تخطيط البعثة للقاء المتضررين من الإغلاق وعلى رأسهم ممثلي شركات النقل، وأضاف: “سيزور وفد البعثة الميناء المحاصر”.

وكشف المصدر عن لقاء سيعقد اليوم بجامعة البحر الأحمر، بجانب لقاء ممثلة البعثة بالقيادات الشابة ولجان المقاومة والمجموعات النسوية.

وتسلّم وفد البعثة الأممية وفق المصدر، مبادرة القوى المدنية التي ستلعب دور الوساطة بين الحكومة الانتقالية و”مجلس البجا”.

وستعقد “كوري” لقاءات مع المجموعات الأهلية المؤيدة لمسار الشرق، لتستمع لجميع وجهات النظر حول قضية المسار.

ووفق مصدر مقرب من “الناظر ترك” فإنه شدد على تمسكه بإلغاء مسار الشرق في لقاءه مع وفد البعثة الأممية.

وقال إن البعثة ستواصل الاجتماعات مع كافة مكونات الشرق حتى السبت المقبل، وأضاف: “سيطلب الوفد لقاء آخر مع الناظر ترك، بصورة منفردة”.

يُشار إلى أن وفد البعثة الأممية يضم 5 أعضاء، ترأسهم رئيسة القسم السياسي استيفني كوري.

وأضاف المصدر الذي فضّل حجب اسمهن أن تطورات الأحداث ستحدد امكانية زيارة رئيس بعثة (يونيتامس) فولكر بيرتس، للشرق من عدمها.

على صعيد آخر؛ عاد مراسل التلفزيون القومي للعمل من داخل الولاية بعد أن تم طرده من جانب “مجلس البجا”.

ووفق مصدر مراقب فإن الناظر ترك قال إنه قبل اعتذار مدير التلفزيون القومي، لقمان أحمد لما وصفه “مجلس البجا” بعدم الحياد والمهنية من جانب التلفزيون.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: