الاتصالات تعلن عن تدشين رخصة خدمات التوصيل البريدية


اعلن المهندس هاشم حسب الرسول وزير الاتصالات والتحول الرقمي عن تدشين رخصة خدمات التوصيل البريدية والتي تمت اجازتها من جهاز تنظيم الاتصالات والبريد كخدمة جديدة وفقا لضوابط ومعايير ونظم امنة وسليمة

وقال لدى مخاطبتة صباح اليوم ببرج الاتصالات الاحتفال باليوم العالمي للبريد تحت شعار (ابتكروا تتعافون) قال ان رخصة خدمات التوصيل البريدية سيكون لها دور فعال في تفعيل وتنشيط السوق البريدية وتلبية احتياجات المواطنين وفتح افاق استثمارية جديدة بجانب توفير فرص عمل ودعم الصناعات الصغيرة والاسر المنتجة وذلك من خلال تسهيل عمليات توصيل وتوزيع منتجات المستفيدين بدقة وكفاءة

واضاف الوزير ان الاحتفال باليوم العالمي للبريد سانحة مواتية للتذكير بالمكانة التي يتبوأها البريد في الامم والمجتمعات وبالدور الفعال الذي يلعبه في ترقية الحياة الاقتصادية والاجتماعية للمواطن

وقال ان البريد كان الحل و البديل الامثل لحادتة الاغلاق التي مرت بها البلاد عندما انتشرت جائحة كورونا حيث قام البريد بمواصلة تقديم خدماته في تلك الظروف الحرجة بل كثف من تواجده ليغطي كل الثغرات واضاف ان الخدمات البريدية حق اساسي للمواطن وتعتبر ضرورية وحيوية للتنمية الاجتماعية والاقتصادية لجميع البلدان ويتعين علي صانعي السياسات والمنظمين والمشغلين الاستفادة القصوى من التطور التكنلوجي بالتغيير في احتياجات ومتطلبات المواطنين و تحسين نوعية خدمات البريد المقدمة وذلك من خلال تحسين الكفاءة التشغيلية وتقديم خدمات الكترونية للتجارة عبر البريد وتطوير الخدمات المالية البريدية ودمجها في مشاريع الشمول المالي والاهتمام بالنية التحتية مثل الطاقة والنفاذ للاتصالات وتقانة المعلومات وانظمة العنونة والرمز البريدي ااضافة الى استدامة الخدمات البريدية ووصولها لجميع المواطنين وتقديمها بجودة واسعار معقولة وقال الوزير ان الوزارة وفي ظل التطور التكنلوجي ومستجدات البريد عملت علي المواكبة من خلال توسيع نطاق التغطية وانتشار المنافذ البريدية وتطوير خدماته والياته لتوصيل المنتج من خلال خدمات الحكومة الالكترونية بصورة سهلة وميسرة للمواطن وان الوزارة تعمل ضمن اطار استراتيجي كلي للتحول الرقمي يضع اعتماد البريد كمكون اساسي من مشروعات الحكومة الالكترونية واتاحة الوصول للمواطنين .

وتشير سونا الي ان اليوم العالمي للبريد يصادف التاسع من اكتوبر من كل عام وهو ذكري سنوية لتاسيس الاتحاد البريدي العالمي والذي كان عام 1874 بسويسرا وان الاحتفال باليم العالمي للبريد زيادة للوعي بدورة في الحياة اليومية للافراد والشركات فضلا عن مساهمتة الهائلة في التنمية الاجتماعية والاقتصادية

تجدر الاشارة الي ان الاحتفال كان قد سبقه كرنفال بريدي جاب شوارع العاصمة ليحكي عن البريد ” مسيرة ماضي , عنوان حاضر , ومستقبل ات .

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب





مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: