الإعدام والسجن لجنديين بـ«الدعم السريع» في قضية شهيد عطبرة




قضت محكمة بالإعدام والسجن لاثنين من منسوبي قوات الدعم السريع متهمان في قضية مقتل الشهيد خالد عوض شيال بمدينة عطبرة في ولاية نهر النيل- شمالي السودان.

الخرطوم: التغيير

أصدر قاضي محكمة الجنايات بمدينة عطبرة في ولاية نهر النيل- شمالي السودان- اليوم الخميس حكماً بالإعدام شنقاً حتى الموت على المتهم الأول في قضية مقتل الشهيد خالد عوض شيال.

كما أصدر حكماً بالتستر الجنائي والامتناع عن تقديم المساعدة في مواجهة المتهم الثاني في البلاغ رقم «1647/ 2019م» بتاريخ 30 يونيو 2019م تحت المواد «21/ 130» من القانون الجنائي.

واغتيل الشهيد خالد عوض شيال في نهار 30 يونيو 2019م، أثناء مسيرات الثورة بمدينة عطبرة في ولاية نهر النيل، وذلك بواسطة رصاص أفراد يتبعون لقوات الدعم السريع «لاحقاً تحدد المتهمان المذكوران».

وتم قيد دعوى جنائية بنيابة عطبرة تحت المواد «21/ 130» من القانون الجنائي، وبعد اكتمال التحري أحيلت الأوراق إلى المحكمة للفصل فيه.

وحكم قاضي محكمة جنايات عطبرة، بإدانة المتهم الأول محمد عيسى هارون من قوات الدعم السريع تحت المادة «130» من القانون الجنائي، وقضى بالحكم عليه بالإعدام شنقاً حتى الموت قصاصاً، واختار أولياء الدم القصاص.

وأدين المتهم الثاني محمد حامد عمر من الدعم السريع تحت المادتين «75/ 107» من القانون الجنائي، وتم الحكم عليه بالسجن ثلاث سنوات لمخالفة المادة «107» من القانون الجنائي وبالسجن ثلاثة أشهر لمخالفة المادة «75» من القانون الجنائي.

وقاد رئيس النيابة العامة بولاية نهر النيل السيد حامد محمد الحسن هيئة الإتهام في البلاغ نيابة عن النائب العام المكلف، بحضور ممثلي الإتهام في الحق العام من النيابة العامة وعنهم وكيل أعلى نيابة محمد سليمان شريف ووكيل أول نيابة غادة محمود ووكيل ثالث نيابة عيسى بشير، وبحضور محامي أولياء الدم ومحامي الدفاع عن المتهمين.

يذكر أن محكمة الأبيض بولاية شمال كردفان أصدرت في وقتٍ سابقٍ حكماً بالإعدام قصاصاً على «6» من منسوبي الدعم السريع المتهمين بقتل طلاب المدارس خلال مجزرة «شهداء الأبيض».

وبدأت الدعم السريع نشاطها كمليشيا شبه عسكرية، شاركت في حرب دارفور بجانب الجيش قبل أن يصدر قرار في 2017م بتقنينها عبر قانون.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: