برنامج دعم الأسر السودانية يوقف «72» ألف بطاقة عن العمل




أعلن برنامج الدعم النقدي المباشر للأسر السودانية «ثمرات»، عن إيقاف «72» ألف بطاقة دعم إجتماعي عن العمل بسبب «إزدواجية» في التعامل بها.

الخرطوم: التغيير

كشف المدير العام لبرنامج الدعم النقدي المباشر للأسر السودانية «ثمرات» معتصم محمد صالح، عن إيقاف «72» ألف بطاقة دعم إجتماعي لوجود ازدواجية في التعامل بها بين برنامج «ثمرات» ووزارة التنمية الإجتماعية الاتحادية.

وتُنفذ حكومة الفترة الانتقالية، برنامج دعم مالي مباشر، بمنح كل أسرة مكونة من «6» أفراد ما يُعادل «30» دولاراً، بسعر الصرف السائد في بنك السودان المركزي، وبدعم من شركاء السودان الدوليين.

وكشف مدير البرنامج، عن التوصل إلى إتفاق مع بنك السودان المركزي للسماح للشركات العاملة في مجال الاتصالات بإنشاء منصات رقمية خاصة بها لدفع الإستحقاقات المالية للمواطنين المسجلين في البرنامج كمحاولة لتجاوز العقبات التي تواجه تلك الشركات في عملية الدفع المالي للمواطنين.

وتفقد معتصم أمس الأربعاء، عدداً من مراكز «ثمرات» بمحلية أم درمان يرافقه المشرف العام للبرنامج بولاية الخرطوم د. أبوبكر كوكو ضحية ومنسق عام لجان التغيير والخدمات بمحلية أم درمان.

واستمع معتصم خلال الزيارة إلى بعض شكاوى المواطنين والمدخلين والمتمثلة في تأخر الدفعيات وضعف الاستجابة في تصحيح بعض الأخطاء الفنية بالبرنامج.

وأعلن معتصم خلال الزيارة عن تزويد بعض المراكز العاملة بالمحلية بأجهزة حواسيب ومعينات عمل، بالإضافة لتوفير فرق من السجل المدني بشكل دائم لتصبح مراكز مرجعية مع إعطاء المشرفين الإجتماعيين صلاحيات أوسع بالمراكز.

وأشار إلى أن الهدف الأساسي من البرنامج هو تخفيف المعاناة الاقتصادية الناجمة عن سياسات التحرير الاقتصادي التي اتبعتها الحكومة الانتقالية بتقديم دعم مالي مباشر عن طريق البرنامج للمواطنين لمساعدتهم على تجاوز صعوبات هذه السياسات.

تعمل الحكومة على إدخال «28» مليون سوداني في برنامج الدعم المالي المباشر، الذي إتخذته بديلاً للدعم السلعي، الذي رفعته عن الوقود وبصورة جزئية عن الخبز والكهرباء.

وكان البرنامج كشف أغسطس الماضي، أن نسبة الأسر التي تحصل فعلياً على الدعم الشهري تصل إلى نحو «30%» فقط من مجموع الأسر المسجلة.

وتعمل الحكومة عبر البرنامج على تحويل نقد مالي غير مشروط ليغطي «80%» من المواطنين.

 



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

أضف تعليق