والي غرب كردفان يدعو طرفي الوثيقة الدستورية إلى الكف عن التشاكس


الخرطوم: الإنتباهة

دعا والي غرب كردفان حماد عبد الرحمن، المكونين العسكري والمدني للاحتكام للوثيقة الدستورية التي مهرت بدماء الشهداء وتنفيذها لضمان الانتقال الديمقراطي.

ونادى حماد، لدي مخاطبته الوقفة الاحتجاجية للمحامين الديمقراطيين بامانة الحكومة بالفولة طرفي الوثيقة الدستورية بتجاوز الازمة والكف عن التشاكس، والخلافات والتفكير في مستقبل التحول الديمقراطي بعد خروج البلاد من العزلة الدولية وتجاوز الحصار الاقتصادي.

وذكر أن تسليم رئاسة المجلس السيادي للمدنيين حق دستوري وديمقراطي أمنت عليه الوثيقة الدستورية.

من جهته قال ممثل المحاميين الديمقراطيين يعقوب توري، إن عدم الالتزام بالوثيقة الدستورية يعتبر ردة ونكوص وان تسليم رئاسة السيادي للمدنيين استحقاق دستوري يجب الإلتزام به.

واوضح ان الوقفة الاحتجاجية تجيء تزامناً مع وقفة المحامين واتحاد التحالف الديمقراطي أمام القصر الجمهوري بالخرطوم أمس.

ولفت إلى أن عدم نقل رئاسة السيادي للمدنيين يعتبر خرقاً  للوثيقة الدستورية الضامن الحقيقي للفترة الانتقالية التي تراضي عليها طرفي الاتفاق، وحذر من محاولة الالتفاف على الوثيقة أو خرقها.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب





مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: