مديرة جامعة الخرطوم تتقدم موكب الأساتذة الداعم للتحول المدني الديمقراطي




توجّه الموكب من دار أساتذة جامعة الخرطوم إلى المحكمة الدستورية بشارع البلدية حيث التقى وزير شؤون مجلس الوزراء خالد عمر يوسف.

الخرطوم: التغيير

تقدمت مديرة جامعة الخرطوم فدوى عبد الرحمن علي طه، موكب أساتذة الجامعة الرافض للإنقلاب على التحول الديمقراطي في 21 أكتوبر.

وخرج أساتذة جامعة الخرطوم، الخميس في موكب ضم مجموعة كبيرة من الأساتذة وأعضاء الأسرة الجامعية.

وشارك فيه كبار الأساتذة والعمداء ورؤساء الوحدات التابعة للجامعة، تأكيداُ لرفضهم التام لمحاولات الانقلاب أو عرقلة التحول المدني الديمقراطي بالبلاد.

ونظمت الحراك مبادرة اساتذة جامعة الخرطوم والهيئة النقابية لأساتذة جامعة الخرطوم، وشارك فيه مؤتمر خريجي الجامعة.

وطالبت مبادرة الأساتذة والهيئة النقابية لأساتذة جامعة الخرطوم بضرورة الإسراع في تشكيل مؤسسات السلطة الانتقالية، من المجلس التشريعي والمحكمة الدستورية.

ودعت كافة الأطراف للحكمة وإعلاء المصلحة الوطنية على الانتماءات الضيقة لعدم تكرار النماذج التي حدثت بعد الثورات السابقة.

وما تبع ذلك من قطع الطريق أمام إقامة نظام ديمقراطي.

وتوجه الموكب من دار أساتذة جامعة الخرطوم إلى المحكمة الدستورية بشارع البلدية.

وانضم للموكب مجموعة من الأساتذة وصولا إلى المحكمة، حيث التقى وزير شؤون مجلس الوزراء خالد عمر يوسف.

والذي بدوره حيا مواكب دعم الانتقال الديمقراطي لمبادرة أساتذة جامعة الخرطوم ومؤتمر خريجي جامعة الخرطوم.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

أضف تعليق