مولانا الميرغني يجدد دعمه لحكومة الفترة الانتقالية


جدد مولانا السيد محمد عثمان الميرغني رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي الاصل مرشد الختمية دعمه الحكومة الفترة الانتقالية وطالب بالوقوف معها ومساعدتها على مختلف الصعد لانجاز مهامها والوصول الى انتخابات حرة ونزيهة . وان مولانا الميرغني يقف مع الوطن والمواطن وتحسين الظروف المعيشية والاقتصادية وتحقيق الأمن والسلم الاجتماعي والاستقرار السياسي ورفع المعاناة عن كاهل الجماهير.

وقال خطيب مسجد السيد علي الميرغني ببحري الشيخ محمد عبدالله ان الختمية والحزب الاتحادي الاصل بزعامة مولانا الميرغني يجددون الدعوة لتحسين الاوضاع الاقتصادية للمواطنين وتحقيق الامن في كل ربوع البلاد وحسم كل مظاهر الفوضى واشار الشيخ محمد عبدالله الى اهمية التوافق بين ابناء السودان وتحقيق مطلوبات الفترة الانتقالية .واكد على اهمية وجود خارطة طريق واضحة لحسم.

الخلافات،والتركيز على قضايا جوهرية تساهم في إرساء دعائم الاستقرار وتحقيق التحول الديمقراطي.واضاف الشيخ محمد عبدالله ان بناء مؤسسات الفترة الانتقالية وتكوين مجلس تشريعي يمثل فئات المجلس يضع اساسا توافقيا متينا متجانسا لبناء اسس التغيير الديمقراطي والانتخابات الحرة النزيهة.

صحيفة الجريدة



مصدر الخبر موقع النيلين

أضف تعليق