مفاجأة في واقعة قتل الممثل الأمريكي الشهير لمصورة خلال تصوير فيلم


في مفاجأة من العيار الثقيل تجاهل الممثل العالمي “أليك بالدوين” الذي تسبب في مقتل مصورة وإصابة مخرج خلال تصوير فيلمه الحالي، قاعدة هامة في المشاهد الخطيرة وهي التأكد من سلامة السلاح وتوجيه إلى شخص ما، حيث لم يكن من المفترض حمل بندقيته وهي عامرة بالذخيرة الحية بدلا من البديلة حسب ما صرح بها الخبراء

أليك بالدوين

ووفقاً لصحيفة “ديلي ميل”، قال زاك نايت ، مهندس الألعاب النارية والمؤثرات الخاصة وهو عضو في Local 44 “ لا ينبغي أن تكون هناك مشاهد حية بموقع الفيلم ، هذا رقم واحد. رقم اثنين هو أن كل شخص في موقع التصوير له الحق في فحص السلاح قبل إطلاقه. والثالث هو أنه لا يوجد سبب على الإطلاق لوضع شخص أمام سلاح يطلق النار.

وأضاف : في أي وقت تشاهد فيه فيلمًا يتجه فيه السلاح إلى أسفل عدسة الكاميرا ، يجب ألا يكون هناك مشغل خلفه. من الواضح أن اعتبارات أدت إلى توجيه هذا السلاح مباشرة إلى شخصين”.

و قال نايت إن السبب في وفاة مصورة فيلم النجم الأمريكي “أليك بالدوين” ناتج عن “سلسلة من الإخفاقات” من قبل عدة أشخاص، مضيفا” لدينا قاعدة صارمة وسريعة مفادها أنه لا توجد ذخيرة حية في أي سلاح يتم وضعها في أي وقت”.

مصورة الفيلم

وأضاف نايت أن قوانين الأسلحة المختلفة بين نيومكسيكو وكاليفورنيا ربما ساهمت في وقوع الحادث، لكون في كاليفورنيا ، يلزم وجود مُصنِّع اسلحة وكاتم للرصاص في موقع تصوير الافلام ، حيث تعد هذه هي المعايير التي يلتزم بها الاتحاد .

وقال أحد اامدراء في موقع التصوير أنه لو تم فحص البندقية بشكل صحيح قبل تسليمها إلى بالدوين ، لما كانت المأساة حدثت.

وكشف الممثل الشهير عن الحادث عبر تغريدة له عبر صفتحه الشحصية بتويتر قائلا: لا توجد كلمات تعبر عن صدمتي وحزني بشأن الحادث المأساوي الذي أودى بحياة هالينا هاتشينز ، زوجة وأم وزميلة لنا تحظى بإعجاب عميق. أنا أتعاون بشكل كامل مع تحقيقات الشرطة لمعالجة كيفية حدوث هذه المأساة ‘

صدي البلد



مصدر الخبر موقع النيلين

أضف تعليق