القوات النظامية تقتحم عزاء الشهيد محمد عبد السلام




كشف شهود عيان لـ”التغيير” أن القوات النظامية اقتحمت عزاء الشهيد محمد عبد السلام الذي توفي مساء أمس متأثراً بجراحة.

وأصابت رصاصة الشاب محمد (٢٢ عاماً) في ٢٥ أكتوبر الجاري من القوات النظامية التي انتشرت في الأحياء، رداً على خروج الجماهير الرافضة للانقلاب العسكري.

وأوضح مصدر من أسرة الشهيد لـ”التغيير” أنه جاء إلى الخرطوم قبل شهر واحد من القاهرة في إجازة قصيرة للبلاد، قبل أن ترديه رصاصة قاتلة.

وقال المصدر إن موكب التشييع مر بالقرب من نقطة ارتكاز خاصة بالجيش، وبعد هتافهم ضد العسكر طاردوه حتى دار العزاء، ولم يتورعوا عن الدخول إليه وفض المعزيين بحي كوبر، بالخرطوم بحري.

ووفق شهود عيان، بلغ عدد المقتولين (8) بينما وصل عدد الجرحى للعشرات اثر المواجهات بين الشعب والأجهزة النظامية التي استخدمت الرصاص الحي.

 



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

أضف تعليق