Skip to Content
‏اخبار
السودان
الان
من
كل
المصادر‏
الشيوعي السوداني يتهم سلطات الانقلاب باستخدام قنابل مُسيلة للدموع محرمة دولياً
اخبار السودان اخبار السودان / نوفمبر 30, 2021




 

أعلن الحزب الشيوعي السوداني أن قوات الأمن استخدمت قنابل مُسيلة للدموع محرمة دولياً خلال مواكب مليونية اليوم (30) نوفمبر فضلاً عن اقتحام المستشفيات واستخدام العنف والقمع الوحشي في مواجهة الثوار السلميين

 

الخرطوم ــ التغيير

استنكر الحزب الشيوعي السوداني استخدام العنف المفرط في مواجهة  المسيرات و المواكب السلمية في العديد من مدن السودان التي خرجت في مليونية اليوم “الثلاثاء”  بما فيها العاصمة المثلثة، و القضارف، وأكد أنها تعرضت لهجوم وحشي من قبل قوات الأمن، استعملت فيها قنابل جديدة مسيلة للدموع  محرمة دولياً  بجانب الرصاص المطاطي في مواجهة المتظاهرين السلميين، و شن حملة  اعتقالات استهدفت صفوف الثوار و المتظاهرين.

و تظاهر آلاف السودانيين في الخرطوم وولايات أخرى، اليوم “الثلاثاء” لإعلان رفضهم للاتفاق السياسي الموقع بين رئيس الوزراء القائد العام للجيش، لكن القوات الأمنية تعاملت مع المحتجين بعنف مفرط ومنعتهم من الوصول إلى محيط القصر الرئاسي بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع ما أدى لوقوع إصابات.

وأوضح الشوعي في بيان مساء اليوم أن المعلومات حتى الأن تشير إلى إصابة ما يزيد عن 50 متظاهراً، بعض الاصابات في غاية الخطورة، وأشار البيان إلى أن مستشفيي الفيصل و فضيل تعرضا إلى محاصرة من قبل قوات الأمن و تمت اعتقالات داخل و خارج هذه المستشفيات.

محاسبة المجرمين

وحمل الشيوعي  السلطة الحالية، و قيادة الشرطة والأجهزة الأمنية المسوؤلية التامة للجرائم العديدة التى ارتكبت بحق المتظاهرين السلميين، وجدد مطالبته  بتقديم كل المجرمين الذين شاركوا في إصدار الأوامر أو التصدى للمتظاهرين السلميين إلى محاكم عادلة.

وقال الشيوعي في البيان “يأتي ارتكاب هذه الجرائم رغم الوعود الكاذبة التى اطلقها رئيس الوزراء د. عبدالله حمدوك عقب توقيعه علي اتفاق الخيانة، و قبل أن يجف حبر هذا الاتفاق تعرضت 30 نوفمبر السلمية و المواكب إلى المزيد من العنف المفرط، مع استمرار نزيف دم الثوار في اغلب مدن السودان اليوم”.

وأضاف البيان “لقد كذب السيد حمدوك عندما قال إنه وقع على اتفاق الخيانة لحقن الدماء، و ها هي دماء الثوار تسيل في الخرطوم و أم درمان و القضارف ما يؤكد مرة أخرى على الوعود الجوفاء التى اطلقها مروجي الوساطات و مهندسي الشراكة الدموية مع المكون العسكري”.

ودعا الشيوعي الجماهير و لجان المقاومة المصادمة للاستمرار في ملء الشوارع  حتى هزيمة الانقلاب و رمى السلطة الحالية إلى مزبلة التاريخ، وبناء السلطة المدنية الديقراطية الكاملة.

 



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

Comments
No comments yet, take the initiative.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‏اخبار السودان الان من كل المصادر‏ © 2022