Skip to Content
‏اخبار
السودان
الان
من
كل
المصادر‏
(19) قتيل وحرق قرى في أحداث دامية بغرب كردفان
اخبار السودان اخبار السودان / ديسمبر 6, 2021


قُتل (19) شخصاً وأصيب آخرون، إثر نزاع قبلي اندلع بمناطق جنوب شرقي مدينة النهود بولاية غرب كردفان.

وبدأت الأحداث الدامية التي وقعت بين بطون بقبيلة حمر هما “الجخيسات” و”المناصرة” أمس الأحد، إثر اتهام بسرقة مواشي من “المناصرة” تبلغ أكثر من (300) رأس من الضأن، حيث قام فزع أهلي بتتبع أثر الجناة وتم الاشتباك مع الفزع مما أدى إلى سقوط (6) قتلى من “المناصرة” هم “أصيل حامد أصيل، دفع الله أصيل حامد، محمد عبد الله عيد، حميدة الصالح، موسى حمد النور حمد ومكي ضو البيت”، وتمت مواراتهم الثرى بمقابر الشريف الزبال بالنهود صباح اليوم.

بينما سقط قتلى من حمر هم “علي أحمد الني فرح، جمعة صالح علي، العمدة جميعة عمدة المجانين.

أما الجرحي من حمر فهم “أحمد محمد جمعة، إبراهيم فضل الله والحاج حسن عواض”، بينما الجرحي من “المناصرة” هم “محمد سعد ومبارك آدم صاغة”، وحالتهم مستقرة بمستشفى النهود المرجعي.

وتجدّد القتال مرة أخرى صباح اليوم الاثنين حيث قتل (9) من “المناصرة” هم “حبيب صالح عربي، حسن فضل، محمد فضل، عاصم علي التوم، آدم أحمد آدم، إبراهيم أحمد حمد، محمد أحمد إبراهيم وإبراهيم حمد إبراهيم”، بجانب شخص آخر مجهول الهوية لم يتم التعرف عليه حتى الآن بمشرحة المستشفى المرجعي بالنهود.

وجرى حرق (3) قرى هي حلة حمد، أم صباغة، عجاك.

إلى ذلك، شدّد أمير عموم قبائل دار حمر الأمير عبد القادر منعم منصور، على ضرورة التعايش السلمي بين مكونات دار حمر، ووصف العامين المنصرمين بأنهما أسوا أيام حياته حيث انفرط الأمن بمنطقة دار حمر نتيجة لانتشار السلاح في أيدي المواطنين.

ودعا الامير عبد القادر، إلى جمع السلاح، وأن يقتصر حمله على الأجهزة الأمنية، مؤكداً أن السلاح الذي يمتلكه المواطنون يفوق سلاح الحكومة، وطالب حكومة غرب كردفان واللجنة الأمنية بالتدخل العاجل لوقف نزيف الدم.

في السياق، قال والي غرب كردفان المكلف أحمد آدم الضو، الذي تزامنت زيارته للنهود مع نشوب الأحداث “إن الصراع الدائر لم يكن صراعاً بين القبائل بل هو صراع متفلتين، ونحن نثق في حكمة الأمير والشراتي لضبط هذه المشكلات.. ولابد من تحريك لجنة 6+ 6 لتطوير آليات العمل”.

ووجه الضو، المدير التنفيذي لمحلية النهود بحل كل مشاكل الإدارة الأهلية وتسهيل أمرها فوراً، وكشف عن تحرك (27) عربة مسلحة من الأجهزة الأمنية تحت قيادة مدير شرطة محلية النهود إلى مناطق الأحداث للتدخل الفوري وفض النزاع القبلي والسيطرة على الأوضاع.

يذكر أن الوالي المكلف عقد اجتماعاً مع الإدارة الأهلية بمنزل الأمير عبد القادر منعم بالنهود حضره عدد من الشراتي والشيوخ، خاصة شراتي منطقة الأحداث الشرتاي جميل حامد عبد الساتر شرتاي المناصرة، والشرتاي محمد السماني كارور شرتاي أبوشاريحة، والشرتاي صديق محمد حمدان شرتاي أولاد سحايا، إضافة إلى لجنة أمن الولاية بكامل أعضائها ولجنة أمن محلية النهود ورئيس مجلس التصالحات القبلية بولاية غرب كردفان الصادق مريدة.

الصيحة



مصدر الخبر موقع النيلين

Comments
No comments yet, take the initiative.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‏اخبار السودان الان من كل المصادر‏ © 2022