Skip to Content
‏اخبار
السودان
الان
من
كل
المصادر‏
على خلفية تغريدة في مدح “حميدتي” .. داليا إلياس للكاتب زهير السراج: المهنة أنا خليتها لأمثالك من زمان عشان بطني طمت من النماذج الزيك دي!
اخبار السودان اخبار السودان / ديسمبر 7, 2021


كتبت الإعلامية و الشاعرة داليا إلياس رداً على الكاتب زهير السراج، عقب هجومه لها، على خلفية تغريدة كتبتها إلياس على صفحتها قالت فيها عن انطباعات حوار في قناة 24 مع حميدتي: (تطور كبير على صعيد المظهر والمخبر، ثقة في النفس .. وحضور وذكاء فطري.. و وضوح وزول عارف هو بيعمل في شنو .. وشغال على روحو..)

وجاء في مقال الأستاذة داليا إلياس:

لما كاتب صحفى كبير…. وتاريخه النضالي والثورى فى سبيل بناء الوطن الفاضل وإنفاذ الحرية والسلام والعدالة وبث الوعى والإحترام بين الناس، يخلي كل قضايا البلد المصيرية وهى على المحك، ويتغاضى عن إخفاقات أولى الأمر الكان بيطبل ليهم ويمجد فيهم، ويقعد يروج لى بوست موضوع الغرض منه إثارة الفتة وتحفيز روح التنمر ضد زولة لا ليها فى العير لا فى النفير لاها وزيرة لا صاحبة قرار بيد أنها مجرد كاتبة صغيرة كانت مبهورة بقلمه لزمن طويل وما شاف منها غير كل احترام ومودة ولا حصل جابت سيرتك إلا بالخير….!!

يبقى حقو نعيد حساباتنا فى كل الأدعياء العاملين فيها قامات وحراس ثورة ووطنية وفى أول امتحان بيسقطوا سقوط مريع ومابيكلفوا نفسهم يتبينوا الحقيقة ولا يتأكدوا من المعلومة الصحيحة بمجهود بسيط أبسط بكتييير من كونك تبارى غيرة النسوان وتعمد لإلحاق الضرر بالحرائر المفترض إنهن زميلات مهنة!!

أها النحدثك يا أستاذ زهير… المهنة أنا خليتها لأمثالك من زماااان عشان بطنى طمت من النماذج الزيك دى للأسف!!!

وحميدتى أساساً ما كان عنده حوار فى سودانية ٢٤ أمبارح ياصحفى يا نحرير يا مواكب وممكن تسأل!!
وكونك حذفت البوست فى صمت عشان اتردمتا من الناس المحترمة الواعية بعد مليت بيه الدنيا وخليت أمثالك من الظالمين يشبعوا من أكل لحمنا مابيعفيك من المسؤولية ولا بيجنبك السقوط ولا بيغفر ليك حقنا!!
اللهم أنت حسبى ووكيلى دائماً وأبداً فيه وفى من لف لفه… وستسألنى يوم الموقف العظيم ولن أعفو.
يارب تكون عرفت البعشوم بيكون عامل كيف بس.

داليا الياس



مصدر الخبر موقع النيلين

Comments
No comments yet, take the initiative.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‏اخبار السودان الان من كل المصادر‏ © 2022