Skip to Content
‏اخبار
السودان
الان
من
كل
المصادر‏
مجلس السيادة يُعلق مسار الشرق وتكوين لجنة عليا لـ (جبر الضرر)
سودان تربيون اخبار السودان / ديسمبر 16, 2021


JPEG - 57.5 كيلوبايت
رئيس الية الوساطة توت قواك برفقة قادة مسار الشرق خالد جاويش واسامة سعيد – ارشيف

الخرطوم 16 ديسمبر 2021 – أعلن مجلس السيادة السوداني تعليق “مسار الشرق” المضمن في اتفاق السلام، مع تكوين لجنة عليا لجبر الضرر.

ومنذ توقيع اتفاق السلام في جوبا في أكتوبر من العام الماضي قررت الحكومة السودانية وقف تنفيذ اتفاق مسار الشرق، لمعارضة بعض مكونات شرق السودان لنصوصه قائلين إن موقعيه لا يمثلون الشرق ومنذ ذلك الوقت يضغط البجا لالغاء هذا المسار.

وقال نائب رئيس مجلس السيادة محمد حمدان “حميدتي”، في تصريح صحفي، الخميس؛ إن “المجلس علق مسار شرق السودان إلى حين توافق أهل الشرق”.

وكان حميدتي طلب من مجلس البجا في الثالث من ديسمبر الجاري مهلة اسبوعين لحل أزمة الشرق وذلك بعد تم تكليفه من مجلس السيادة للنظر في هذا الملف.

وأشار المسؤول السيادي إلى أن قرار التعليق اتخذ بعد التشاور مع كل أطراف الحكومة والوساطة الجنوب سودانية.

وأعلن حميدتي عن تكوين لجنة عليا من أهل السودان لجبر الضرر.

وأضاف: “أطراف الشرق سيجلسون في طاولة واحدة للاتفاق على حل جميع مشاكل أهل الشرق، فشرق السودان يهم جميع السودانيين والدول المجاورة”.

وغادر وفد الوساطة برئاسة توت قلواك إلى جوبا الخميس بعد تعذر الوصول الى تفاهمات لطي خلافات هذا الملف المعقد.

ويرفض المجلس الأعلى لنظارات البجا اتفاق مسار الشرق وصعد معارضته بإغلاق موانئ البلاد والطرق الرئيسية في الشرق خلال أكتوبر الماضي لأسابيع كما بدا التلويح بإغلاقها مرة أخرى في 20 ديسمبر الجاري.

وفي وقت سابق، أعلن مجلس “نظارات البجا” رفضه لدعوة رئيس جنوب السودان سلفا كير ميارديت، لعقد مؤتمر جامع يضم كل أهل الشرق لمناقشة قضاياهم.

وقال مقرر مجلس نظارات البجا عبد الله أوبشار إن المجلس “لن يشارك في أي مؤتمر لإعطاء شرعية لمسار شرق السودان الموقع في جوبا”.

وفي بيان صدر الخميس قال المجلس إن “السبب الوحيد الذي يحول دون إغلاق الشرق في وجه الخرطوم هو أن يلغى مسار الشرق، وأن تتاح أرضية للتوافق تمكن الدولة من إعطاء هذا الإقليم حقوقه كاملة”.

وجدد البيان التأكيد على أن يتم “إلغاء مسار الشرق والتأسيس لمنبر تفاوضي جامع لأهل الشرق كلهم لا يستثني أحداً”.

وانتهجت مفاوضات السلام التي توصلت إلى اتفاق في 3 أكتوبر 2020، منهج المسارات، وهي شمال وشرق ووسط السودان، إضافة إلى مساري دارفور والمنطقتين (جنوب كردفان والنيل الأزرق).





مصدر الخبر موقع سودان تربيون

Comments
No comments yet, take the initiative.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‏اخبار السودان الان من كل المصادر‏ © 2022