Skip to Content
‏اخبار
السودان
الان
من
كل
المصادر‏
صبري العيكورة يكتب: مُش سيصرخون و بس …!!
اخبار السودان اخبار السودان / ديسمبر 20, 2021


بقلم/ صبري محمد علي (العيكورة)

و القيادي بالشيوعي بالامس يقول مهام الثورة لن تكتمل الا بتسيير المواكب والمتاريس والعصيان المدني الشامل
والشيوعي عندما يقول ذلك انما هو فى الحقيقة يصرخ وعندما يستنكر على المؤتمر الشعبي تقديم رؤيتة لكيفية الحكم انما هو يصرخ وعندما يفرخ جسماً جديد يعلنه فى مؤتمر صحفي باسم إعلان قوة ثورة ديسمبر (اوقد) انما هو يصرخ ! واختصار (أوقد) اختاره كهيكل ثم (لتق) عليه المسمي و (أوقد) و (تجم) و (قحت) و بيت الضيافة سيان والهتافات القادمة كلها من مترادفات (سيوقدون) !
والشيوعي إن استقر له حكم البلاد ولو لساعة واحدة لزهق ارواحا كثيرة ومن يمد عنقه لصفحات التاريخ فسيقرأ الكثير عن دموية هذا الحزب العجوز . وبالامس قالها للمؤتمر الشعبي (ونحن كل زول بنقعد معاه ؟) مستنكراً ما جاء فى المذكرة التى ذهبت لمكتب حمدوك والشيوعي عندما يقول (و نحن) انما يقصد (نحن حمدوك) وحمدوك مهما حسُن ظن العسكر فيه فلن يسلخ جلده !
وما يدعو الحزب الشيوعي ان يصرخ ويصرخ هو (الصندوق) وإن تم تكوين مفوضية الانتخابات زاد الصراخ والصراخ لانهم يعرفون عددهم وقواعدهم الصفرية !
و بالاسكندرية كنا نعرفهم ثلاثه وعندما يشاركنا مندوبهم اجتماعاً باتحاد الطلاب ويصل الامر لتصويت يرفع يده بنقطة نظام و النقطة هى انه يريد العودة للتشاور مع قواعد حزبه الجماهيرية والقواعد هما ذلكما الشخصان ! و البروف الجمهوري حيدر الصافى ايضاً كان هناك وكنا نعرفه انه شاعر (حلمنتيش) فلربما لم يكتمل تحزبه يومها وكان ظريفاً يعطر ليالينا بقصائده . وحيدر بالامس يقول ان اللجنة التى اعدت الميثاق السياسي لا تتعامل مع مجلس السيادة بل تتعامل مع حمدوك مباشرة ! و لا اظن ان حيدرا يجهل ان حمدوك منذ الخامس والعشرين من اكتوبر الماضي يتغدي مع البرهان ! وعادة الصغار لا يسمح لهم بالاكل مع الكبار وحدّهم باب الديوان عند استلام الصينية فهل يفهمها البروف؟
وبالامس (بوتن) يؤكد دعمه للفترة الانتقالية بالسودان ويدعم اتفاق (البرهان / حمدوك) والكلام الروسي قديم قاله وزير الخارجية والسفير الروسي بالخرطوم . ولكن الجديد هو ان الكلام جاء متزامناً مع بيان مشترك لامريكا وبريطانيا والسعودية والامارات والبيان يقول (ندعم اتفاق السودان) . والبيان هو ما يجعل حمدوك يتحسس جوازه البريطاني والبيان يقول للبرهان (سيبك من دعم الاتحاد الاوروبي والبنك الدولي واصدقاء السودان و … و ….) وحمدوك يشعر بالهواء البااارد و ما جاء بالهواء هو ان بريطانيا (باعت) وامريكا لا يمكن ان تفرط فى مصالحها مع السعودية والامارات والسياسة بين اصبعين من اصابع الرحمن .
ومن يربط بين صراخ الحزب الشيوعى وهذا البيان يدرك عظم مصيبة اليسار فيه فالانتخابات ستاتي والمال سيأتي .
وطه البطحاني يقول لمبارزية
(صنعوا ده السماء بتطيروا واللا بتجروا) ؟
والواقع و الصندوق يقول لليسار ذلك .
و المحكوم عليه بالاعدام بعد ان احكم الحبل حول رقبته اشار بقبضة اصابع يده (أن اصبروا) فأنزلوه فلربما لديه وصية اخيره يريد قولها والمجرم وهو يلتقط انفاسه يقول لهم (يا جماعة بالطريقة مااا حا تضيعونا) وبالامس كمال كرار يقول ذلك .
قبل ما انسي : ـــ
فى الاخبار ان الحكومة تبيع قمح المعونة الامريكية لسداد مديونية المطاحن !
غايتو كان جيتوني على رأيي حرّم (امريكا غلطانه) يعنى القمح ده فاكرين بناكلو بليلة؟ مااا يتظارفوا شويه و يرسلوا معاهو حق الطاحونة !
اللهم انا نشكو اليك ضعفنا وهواننا على الناس

صحيفة الانتباهة



مصدر الخبر موقع النيلين

Comments
No comments yet, take the initiative.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‏اخبار السودان الان من كل المصادر‏ © 2022