Skip to Content
‏اخبار
السودان
الان
من
كل
المصادر‏
طاهر المعتصم يكتب هل وصلنا لهذا الدرك …
اخبار السودان اخبار السودان / ديسمبر 26, 2021


طاهر المعتصم / من على الشرفة”

-“قال مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، إنه تلقى تقارير عن تعرض 13 امرأة وفتاة لاغتصاب فردي وجماعي من قبل قوات الأمن خلال احتجاجات في السودان يوم الأحد،” العربي الجديد

لم تزعجني تسريبات اعتزام رئيس مجلس الوزارء تقديم استقالته او العدول عن ذلك، مثلما تألمت للأنباء المتواترة عن تحرش جنسي او اغتصاب لسيدات او فتيات، نهاية يوم مواكب 19 ديسمبر الأخيرة.
الامر الذي يجعل اديبنا الراحل الطيب صالح يردد في قبره “من اين اتى هؤلاء ، أما أرضعتهم الأمّهات والعمّات والخالات؟ أما أصغوا للرياح تهبُّ من الشمال والجنوب؟ أما رأوا بروق الصعيد تشيل وتحط؟ أما شافوا القمح ينمو فى الحقول وسبائط التمر مثقلة فوق هامات النخيل؟ أما سمعوا الأصوات القديمة وأحسُّوا الأشواق القديمة، ألا يحبّون الوطن كما نحبّه؟
والامر الأكثر ايلاماً صمت السلطات كأن هذا الامر الجلل حدث في بلداً ثاني،وليس في وسط الخرطوم وعلى مقربة من مجلس السيادة والوزراء الانتقاليين ،في المكان الذي يجب ان يكون اكثر امناً .
عدم الإعلان عن اجراء تحقيق في الانتهاكات الجسدية، والسكوت عن تقديم متهمين للمحاكم، وتجاهل صرخات المغتصبات، يفتح الباب امام تحولات كبرى في سلمية ثورة ديسمبر التي يزعم الجميع وصلاً بها وهي لا تقر لهم بذاكا، فالذي عجل بسقوط نظام البشير يومئذ، انتهاك القوات الأمنية لحرمات البيوت السودانية.
هذه الإحداث تعيدنا الى انقلاب الثالث من يونيو 2019 المعروف بمجزرة فض الاعتصام ،وما وقعت فيه من حوادث اغتصاب، اين وصلت هذه التحقيقات
تعتزم مجموعة كبيرة من الكيانات النسائية الخروج في موكب اليوم رفضاً للانتهاكات الجسدية، خيراً فعلوا فلا يجب أن يصمت أحد على الوصول لهذا الدرك الذي ليس بعده سوء.

صحيفة السوداني



مصدر الخبر موقع النيلين

Comments
No comments yet, take the initiative.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‏اخبار السودان الان من كل المصادر‏ © 2022