Skip to Content
‏اخبار
السودان
الان
من
كل
المصادر‏
التنمية في البلدان النامية – صحيفة التغيير السودانية , اخبار السودان
اخبار السودان اخبار السودان / ديسمبر 27, 2021




أ. د. عزيزة سليمان علي
استشاري الطب الباطني والقلب وطب الشيخوخة

لقد شغلت قضية التنمية حيزا واسعا في الأدبيات والعلوم السياسية، منذ نهاية الخمسينيات وبداية الستينيات، خاصة في دراسة التنمية والتحديث في بلدان العالم الثالث، ناهيك عن محاولة البحث عن أي النظريات يمكن تعميمها في باقي العالم. بدءا بأطروحة النمو والتقدم إلى غاية فكرة التنمية المستدامة.
مصطلح التنمية اليوم مفهوم لمعظم العلوم الإنسانية وتطبيقاتها، وجاء المصطلح الراهن ليطلق عليه بالتنمية البشرية في العملية المجتمعية الهادفة لإجراء تحويل عميق في الحياة الإنسانية التي تشترك العلوم الإنسانية بكل مجالاتها حسب اختصاصاتها المحددة. بما فيها مواجهة التحديات على أنواعها، ولاسيما تلك الناشئة عن الأخطار البيئية وإرث التخلف المزمن والهيمنة الأجنبية على البلدان النامية، كذلك مخاطر التبعية العمياء .
تعكس التنمية البشرية نظريات النمو الاقتصادي، ذلك أن التنمية البشرية هي جزء من كل، فهي لم تطرح مستقلة ولقد تم استخدام أكثر من تعبير للدلالة على مفهوم التنمية البشرية، فلقد استخدم مثلا في البداية تعبير ” تنمية العنصر البشري”، أو “تنمية الرأسمال البشري”، أو ” تنمية الموارد البشرية” أو” التنمية الاجتماعية”… الخ، الى أن استقر الرأي حاليا، أقله على المستوى الفكري، عند استخدام هذا المفهوم بالشكل الذي حدده برنامج الأمم المتحدة الإنمائي عبر عمله الرائد الذي برز مع بداية التسعينيات عبر إصدار تقرير التنمية البشرية .
ويبدو أن الفكر التنموي الحديث، بعد أكثر من أربعة عقود من النقاش عاد ليكتشف الحقيقة البديهية وهي “أن البشر وهم صانعو التنمية يجب أن يكونوا هدفها”.
تصبح التنمية البشرية وفق هذا التحديد،مفهوما بسيطا، لكنه ينطوي على دلالات بعيدة الأثر.

أكد هذا التعريف على أن التنمية ليست مجرد نقلة واحدة، بل هي عملية مستمرة متصاعدة تمكن أجيال الحاضر والمستقبل من جني ثمارها.
كما أنه يوجد وضع أكثر تعقيدا يتعلق بالفكر التنموي ومصالح الأطراف المتصارعة حوله، يتمثل هذا الوضع في وجود طرف أو أطراف خارجية مشتركة في هذا الصراع، وهو وضع وإن وجد له شبيه في بعض أنماط الفكر الاجتماعي ، فإنه لا يوجد في أنماط أخرى .
من خلال ما سبق يمكن طرح إشكالية أسباب تعثر التنمية في دول
جنوب العالم ؟؟؟



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

Comments
No comments yet, take the initiative.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‏اخبار السودان الان من كل المصادر‏ © 2022