Skip to Content
‏اخبار
السودان
الان
من
كل
المصادر‏
بقال: المادة “الزرقاء في مظاهرات 25 ديسمبر كان “وشماً للقطيع ” .. !!
اخبار السودان اخبار السودان / ديسمبر 27, 2021


🔅✍ المظاهرات الأخيرة يوم 25 ديسمبر كانت مهببة وفارغة فوضوي ، مظاهرات الدمار والخراب والتشليع وتكسير دور الشرطة وقلع لافتات الدعاية والإعلان المملوكة لشركات خاصة ومواطنون والإنترلوك من الشوارع وتكسير العربات والحدائق وقذف رجال الشرطة والقوات النظامية بالحجارة وإصابة عدد كبير من القوات النظامية ، ومع ذلك الشرطة تعاملت معهم بأسلوب راقي جداً رغم الإستفزاز لم ينجر رجالات الشرطة لتطاول وسفه الصعاليك صعاليك الشوارع الذين يسمون أنفسهم بملوك ” الإشتباك ” هذه المرة تعاملت الشرطة بأسلوب جديد ومتميز جداً وذلك برش المياه الملونة علي المتظاهرين بلون ” أزرق ” وطبعاً ” القطيع ” في صفحاتهم كتبوا بأن الشرطة رشتهم بمواد كيماوية محرمة دولياً وإقليمياً وسبب إضراراً بالغة للمتظاهرين علي حد قولهم وتحدث عدد من النشطاء في قناة الجزيرة عن هذه المادة وقالوا أن المادة ” حارقة ومادة كيميائية تسبب التبول والتبزر وقتياً ” لدرجة أن مذيع قناة الجزيرة ضحك ساخراً منهم ..

هذه المادة يا سادة موجودة في كل الدول المتقدمة لتفريق التظاهرات والشرطة السودانية تقدمت ولحقت بمصاف الدول فبدلاً من إطلاق البمبان تم رش ” القطيع ” بهذه المادة الملونة الزرقاء وهي مياه عادية باردة وملونة وذلك بغرض تسهيل التعرف علي المشاركين في عمليات التخريب والدمار وملاحقتهم قانوناً والقبض عليهم وقد نجحت الشرطة بالقبض علي عدد من الجناة الذين دمروا عدد من الممتلكات العامة والخاصة ؟ المادة دي موية عادية ملونة وليست مادة كيميائية حسب إدعاء وجهل النشطاء ..

الوشم هو شكل من أشكال التعديل الجسدي ويتم بوضع علامة ثابتة في الجسم وذلك بغرز الجلد بالابرة ثم وضع الصبغ عن طريق هذه الفتحات والجروح ليبقى داخل الجلد ولا يزول . يعتبر الوشم على جسم الإنسان كنوع من التعديل الجسماني والزخرفة ، بينما على الحيوان فهو أكثر شيوعاً ويكون لأغراض تحديد الهوية أو المالك لهذا الحيوان . وهذا ما حدث في تلك المظاهرات بعد القبض علي عدد منهم ” موشمين ” تم التعرف علي هويتهم وإنتماءاتهم الحزبية ومن يحرضهم ومن يوزع لهم ” الخرشات ، والايس ” ومن يدفع ويمول هذه المظاهرات ، وهذا إسلوب جديد ومتقدم من الشرطة في ملاحقة المخربين والقبض عليهم وبالتأكيد سيظهر الطرف الثالث الذي يقتل المتظاهرين من داخل التظاهرات .

الوشم بالمياه الملونة التي إستخدمت في المظاهرات فيها لون متميز إستخدم ” كوشم للقطيع ” للتعرف عليهم وتسهيل عملية الإعتقال بعد إنتهاء موعد الموكب كانت القوات الأمنية منتشرة في كل مداخل ومخارج الخرطوم وتم التعرف علي عدد منهم عن طريق الوشم وتم القبض عليهم ومن ضمنهم الذين إعتدوا علي افراد القوات النظامية وكسروا عربات المواطنين وكذلك مارسوا عمليات النهب والسلب . هذه المادة جديدة عليكم ومعروفة عالمياً ويكفي أن مذيع الجزيرة سخر منكم وضحك حينما تحدث أحد النشطاء مدعياً الكذب وقال أنها مادة حارقة وكيميائية ومحرمة دولياً ؟ شاهدوا المظاهرات السلمية في الدول المتقدمة أمريكا بريطانيا فرنسا ستعرفون أن المادة الزرقاء تستخدم ” للوشم ” وقد تم وشم ” القطيع ” بي نجاح وتم التعرف عليهم وعلي أحزابهم وإنتماءاتهم . وفي كل مرة سيتم إستحداث نوع جديد والقادم بالتأكيد أحلي .. أخرجوا في مظاهراتكم وسيتم وشم كل القطعان ..

إبراهيم بقال سراج
بقال


الأثنين . 27 . 12 . 2021 م



مصدر الخبر موقع النيلين

Comments
No comments yet, take the initiative.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‏اخبار السودان الان من كل المصادر‏ © 2022