Skip to Content
‏اخبار
السودان
الان
من
كل
المصادر‏
تنسيقيات الخرطوم وأم درمان تحدد ناطقين رسميين باسمها
اخبار السودان اخبار السودان / يناير 5, 2022




حددت تنسيقيات مدينتي الخرطوم وأم درمان بالعاصمة السودانية، أسماء ناطقين رسميين باسمها، وأزالت بذلك الالتباس الذي حدث خلال اليومين الماضيين رابطاً بين التنسيقيات و«لجان المقاومة السودانية».  

التغيير- الخرطوم: سارة تاج السر

أعلنت تنسيقيات لجان مقاومة الخرطوم، اعتماد «6» ناطقين رسميين بالداخل والخارج للحديث للقنوات الإخبارية ووسائل البث المباشر والصحف، اعتباراً من اليوم الأربعاء، وذلك على خلفية، تسمية لجان المقاومة السودانية أمس، ثلاثة متحدثين باسمها.

وحدّد تصريح صحفي صادر من التنسيقيات كل من «عمر زهران- متحدث داخلي، عثمان أحمد- متحدث داخلي، محمد عصمت- متحدث داخلي، محمد أنور- متحدث داخلي، فضيل عمر- متحدث داخلي ومصطفى الهادي- متحدث خارجي».

كما قامت تنسيقيات لجان مدينة أم درمان الكبرى، بتسمية ثلاثة متحدثين باسمها هم «عبد السلام منداس، معتصم منصور وعمر عادل».

إزالة اللبس

وقالت عضو لجان مقاومة بحري إيمان حمد النيل في صفحتها على «فيسبوك»، إن الخطوة جاءت، لإزالة كل اللبس الذي مرّ على القنوات الإخبارية وغيرها.

ونوّهت إلى أن لجان أحياء بحري والحاج يوسف وشرق النيل، لم تحدِّد متحدثين حتى اللحظة، كما لا يوجد متحدثون باسم تنسيقيات الولاية مجتمعة.

وأشارت إيمان، إلى أن لجان المقاومة السودانية لا يمت بأي صلة للجان المقاومة في الأحياء والولايات، ولا يمثل سوى نفسه.

ونبهت إلى وجود لغط بين تنسيقيات مدينة الخرطوم وتنسيقيات ولاية الخرطوم؛ فالأولى تعمل على مستوى الولاية وتقوم بالتنسيق بين الولاية كلها وتضم بداخلها «تنسيقيات لجان مدينة الخرطوم،  لجان أحياء بحري، تنسيقيات لجان مدينة أم درمان الكبرى، تجمع لجان أحياء الحاج يوسف وتنسيقية لجان شرق النيل».

اختلافات

وثار جدل واسع على منصات التواصل الإجتماعي أمس، عقب تحديد لجان المقاومة السودانية، اختيار طه عواض ناطقاً رسمياً باسمها في الداخل، د. زينة المقيمة بالولايات المتحدة الأمريكية ناطقاً رسمياً بالخارج ونجلاء سيد أحمد الشيخ، الأمين العام للجان المقاومة السودانية.

وأكدت أنها غير مسؤولة عن أي تصريح يصدر باسمها من أي جهة أو شخص غير المذكورين أعلاه، وسارعت تنسيقيات الخرطوم بإصدار بيان أكدت فيه أن كيانها لا يوجد في هيكله البنيوي أشخاص كناطقين رسميين، ولا أمين عام، بل جسم أفقي مستقل بلا تراتبية رأسية.

وقالت عضو لجان مقاومة جبرة شاهيناز جمال لـ«التغيير»، إن لجان المقاومة السودانية جسم آخر غير لجان مقاومة الأحياء ولا توجد علاقة بينهما، وأشارت إلى أن الأولى جسم مركزي موجود من 2012م ولديها شعار واحد، أما لجان الأحياء فتبلغ سبعة آلاف لجنة مقاومة- وفق مركز كارتر، متمددة على مستوى السودان كله، وكل  لجنة لديها شعار مختلف، فضلاً عن أن لجان الأحياء جسم غير مركزي بدون رئيس ولا أمين عام، لأن طبيعة الجسم مختلفة.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

Comments
No comments yet, take the initiative.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‏اخبار السودان الان من كل المصادر‏ © 2022