Skip to Content
‏اخبار
السودان
الان
من
كل
المصادر‏
الأمم المتحدة: إثيوبيا على حافة كارثة إنسانية
اخبار السودان اخبار السودان / يناير 15, 2022


قال المتحدث باسم برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة إن إثيوبيا على حافة كارثة إنسانية، إذ لا يوجد طعام ولا وقود، في وقت تحدثت مصادر أممية عن سقوط عشرات القتلى في تيغراي بقصف بواسطة الطيران منذ بداية الشهر الجاري، وسط انتقادات إثيوبية لمسؤول دولي بارز.

وبحسب الأمم المتحدة، فإن إقليم تيغراي يخضع إلى “حصار بحكم الأمر الواقع” مما يمنع إدخال المساعدات الإنسانية.

وقد أعلنت هذه المنظمة وفق الجزيرة نت عن مقتل 108 أشخاص على الأقل منذ مطلع يناير في ضربات جوية يُعتقد أن القوات الإثيوبية هي التي شنّتها على تيغراي، متحدثةً عن احتمال أن تكون قد ارتُكبت جرائم حرب.

وقالت المتحدثة باسم المفوضية الأممية السامية لحقوق الإنسان إليزابيث ثروسيل “نحن قلقون حيال المعلومات العديدة التي لا نزال نتلقاها حول الضحايا المدنيين وتدمير ممتلكات مدنية بضربات جوية على منطقة تيغراي في إثيوبيا”.

وأوضحت في مؤتمر صحفي دوري تعقده وكالات أممية أن “ما لا يقل عن 108 مدنيين قتلوا و75 آخرين أصيبوا منذ مطلع العام، إثر ضربات جوية قد تكون شنّتها القوات الجوية الإثيوبية” على هذه المنطقة.

واستهدفت الضربة الجوية، الأكثر دموية حتى اليوم، مخيما للنازحين بمدينة ديديبيت في السابع من الشهر الجاري وأسفرت عن عشرات القتلى والجرحى. وقالت المتحدثة “لقد سجلنا مذاك وفاة 3 أشخاص متأثرين بجروحهم الخطيرة في المستشفى، مما يرفع حصيلة هذه الضربة وحدها إلى 59 قتيلا على الأقل”.

أسف إثيوبي

واقترحت الحكومة الإثيوبية إنشاء منطقة عازلة، تديرها وكالات الأمم المتحدة الإنسانية، لترتيب تبادل سائقي شاحنات الإغاثة لمن لا يرغبون في السفر خارج إقليم تيغراي.

وقالت أديس أبابا إنها تركت 14 مليون لتر من الوقود في مدينة ميكيلي (عاصمة تيغراي) عند انسحابها، متهمة مسلحي جبهة تيغراي بنهب ملايين اللترات من الوقود من المستودعات أثناء توغلهم في إقليمي أمهرة وعفر.

كما أعربت عن أسفها لتجاهل المجتمع الدولي تحميل مسلحي جبهة تيغراي المسؤولية عن إساءة استخدام احتياطيات الوقود، حسب بيان الحكومة.

وفي نفس الموضوع، طالبت إثيوبيا المجلس التنفيذي لمنظمة الصحة العالمية بفتح تحقيق بشأن سلوكيات المدير العام للمنظمة تيدروس أدهانوم غيبريسوس، واصفة إياه بغير المحايد قائلة إنه ينتهك مسؤوليته المهنية والقانونية.

وأشارت رسالة الخارجية الإثيوبية إلى أن أدهانوم يستخدم منصبه لتضخيم مستوى الطوارئ في البلاد، لتبرير التدخل الإنساني وتعبئة المجتمع الدولي ضد إثيوبيا.

جاء ذلك بعد يوم من تصريحات لأدهانوم قال فيها إن تيغراي يعيش في جحيم لم يشهد له العالم مثيلا، محذرا من خطورة الحصار المفروض على الإقليم.

وتشهد منطقة تيغراي منذ 14 شهرًا نزاعًا مسلّحًا بين الحكومة الفدرالية والسلطات المحلية السابقة المنبثقة عن جبهة تحرير شعب تيغراي.

وأرسل رئيس الوزراء آبي أحمد -الذي مُنح جائزة نوبل للسلام في العام الذي تلا تسلّمه الحكم- الجيش الفدرالي إلى تيغراي في نوفمبر 2020 لطرد السلطات المحلية التي كانت تعترض على حكمه منذ أشهر واتهمها باستهداف قواعد عسكرية.

كوش نيوز



مصدر الخبر موقع النيلين

Comments
No comments yet, take the initiative.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‏اخبار السودان الان من كل المصادر‏ © 2022