الخرطوم وجوبا توقعان على تمديد اتفاقية النفط والترتيبات الاقتصادية غداً

اخبار السودان


الخرطوم: باج نيوز
يوقع السودان ودولة جنوب السودان بالخرطوم غداً الاثنين، على تمديد الاتفاقية الخاصة بالنفط والترتيبات الاقتصادية المرتبطة به حتى مارس 2022م، مع التفاهم على إعادة تشغيل حقل (5A)، ومواصلة العمل الفني للمرحلة الثانية من حقول الوحدة وتوماساوث.
ووصل الخرطوم اليوم الأحد، وزير النفط بدولة الجنوب اوو دانيال شوانق على رأس وفدٍ عالي المستوى يضم رئيس اللجنة الاقتصادية ببرلمان الجنوب لوال دينق ووكيل وزارة النفط ميان وول والمهندس محمد لينو مستشاره الفني ومدير عام مؤسسة البترول بالجنوب، وكان في استقباله بمطار الخرطوم وكيل وزارة الطاقة والتعدين حامد سليمان ومدير عام المكتب التنفيذي الوزاري هشام ساتي.
واتفق البلدان في 28 نوفمبر الماضي، على تمديد الاتفاقية الخاصة بالنفط والترتيبات الاقتصادية المرتبطة على مستوى اللجان الفنية برئاسة وكلاء وزارتي النفط بالبلدين.
وقال وكيل وزارة الطاقة حامد سليمان، إن المباحثات ناقشت تمديد اتفاقية نقل خام الجنوب عبر السودان بخطوط شركتي بشائر وبترولاينز لموانئ التصدير السودانية، ومتابعة سير تنفيذ الاتفاقية الموقعة في 2012م، وتم تمديدها ثلاث سنوات تنتهي في 31- ديسمبر2109م، وأكد ضرورة تمديدها لمصلحة البلدين حتى مارس 2022م، بجانب إعادة تشغيل حقل (5A) وإعادة الانتاج في بعض الحقول وإجراء الترتيبات اللازمة لإعادة تشغليها.
وأعرب وكيل النفط بدولة الجنوب ميان وول، عن سعادته بالتزام البلدين باتفاقيات التعاون النفطي التي تم تمديدها لفائدة البلدين، وأشاد بجهود السودان وشركاته النفطية في تنفيذ العمل بصورة ممتازة، وأعلن استعدادهم لمزيد من التعاون حتى إعادة الضخ بجميع حقول الجنوب.

اخبار السودان

أضف تعليق