“تحالف جديد”.. نتنياهو يرحب بـ “التقارب” بين إسرائيل ودول عربية


رحب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بـ “التقارب بين إسرائيل وكثير من الدول العربية”، بعد تصريحات وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد حول تحالف جديد بالشرق الأوسط.
وقال نتنياهو -في مستهل الجلسة الأسبوعية للحكومة- أن ذلك كان نتاج عمل وجهود إسرائيلية، موضحًا أنه ليس بإمكانه ذكر تفاصيل الإجراءات التي قام بها في مسار تطبيع العلاقات مع هذه الدول العربية (لم يذكرها).

وأضاف “هذه هي نتيجة مباشرة لسياستنا التي تحول إسرائيل إلى قوة صاعدة في المنطقة وفي العالم… ليس بإمكاني الإفصاح لكم عن تفاصيل جميع الخطوات التي قدتها مع رفاقي على مر السنين. أستطيع فقط أن أقول إن هذا التصريح هو نتيجة نضج اتصالات وجهود كثيرة تستأهل الصمت حاليًا”.

أرحب بالتقارب الذي يحدث بين إسرائيل والكثير من الدول العربية. لقد آن الأوان لتحقيق التطبيع والسلام.

وأردف “في الوقت الذي نمضي فيه قدمًا نحو آفاق جديدة من الأمل والسلام مع جيراننا العرب، مضت المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي إلى الوراء”، وذلك في إشارة إلى قرار المحكمة الجنائية الدولية بتحقيق شامل في جرائم حرب محتملة قامت بها إسرائيل ضد الفلسطينيين.

وقالت وزارة الخارجية الإسرائيلية عبر صفحتها “إسرائيل بالعربية” على تويتر، إن تصريح نتنياهو جاء تعقيبًا على نشر وزير الخارجية الإماراتي، تغريدة أشار فيها إلى مقال في مجلة “سبيكتاتور” البريطانية تطرق لتقارب عربي إسرائيلي في الآونة الأخيرة، ويتحدث عن “تحالف عربي إسرائيلي” في المنطقة.

وليست هذه هي المرة الأولى التي يعلن فيها نتنياهو عن تقارب بين إسرائيل ودول عربية من دون أن يحدد أسماءها، في وقت تتصاعد فيه وتيرة التطبيع بأشكال عدة عبر مشاركات إسرائيلية في أنشطة اقتصادية ورياضية وثقافية تقيمها دول عربية.

ودومًا ما تقابلها موجة غضب “شعبية” من الشارع العربي الذي يرفض بشكل قاطع أي شكل من أشكال التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي قاتل الفلسطينيين ومغتصب أرضهم ويؤكد المغرودن العرب دومًا أن الشعوب العربية في وادٍ والحكومات في وادٍ آخر.

هذه هي نتيجة مباشرة لسياستنا التي تحول إسرائيل إلى قوة صاعدة في المنطقة وفي العالم.

ليس بإمكاني الإفصاح لكم عن تفاصيل جميع الخطوات التي قدتها مع رفاقي على مر السنين. أستطيع فقط أن أقول إن هذا التصريح هو نتيجة نضج اتصالات وجهود كثيرة تستأهل الصمت حاليا، وأشدد على الكلمة “حاليا”.

قال رئيس الوزراء نتنياهو صباح اليوم: “شاهدنا أمس تعبيرا آخر عن تدفئة العلاقات بين إسرائيل والدول العربية. وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد تحدث عن تحالف جديد في الشرق الأوسط
وهو تحالف إسرائيلي عربي.. نمضي قدما نحو آفاق جديدة من الأمل والسلام مع جيراننا العرب”

الجزيرة

شارك الموضوع :



النيلين

أضف تعليق