وزير الشئون الدينية يكشف عن فساد كبير بالأوقاف

اخبار السودان الان من كل المصادر sudanewsnow.com


كشف وزير الشئون الدينية والأوقاف الأستاذ نصر الدين مفرح أحمد عن فساد كبير بالأوقاف في فترة النظام البائد تمثل في أراضٍ ومبانٍ وتعدٍّ على الريع، واستثمارات غير مشروعة، فضلا عن تعدي للأوقاف بالخارج الذي أسفرعن تراجع في تعظيم شعيرة الوقف.

وكشف مفرح في منبر وكالة السودان للأنباء اليوم السبت بحضور قيادات الوزارة عن تشكيل لجنة قانونية لمراجعة عقودات الأوقاف بجانب إصدار توجيهات بوصفه ناظر عموم الوقف بحصر الأوقاف، وأشار لعدد من الولايات استجابت للحصر، كما أشار لطلب تقدم به للنائب العام بإنشاء نيابة للأوقاف وتحدث سيادته عن فساد بالحج والعمرة في عملية التسليم والتسلم.

وأشار الوزير لتكوين لجان تنسيق بشأن الحج والعمرة وحل أزمة التحويلات المالية بالتعاون مع السفير السعودي وإصدار لائحة تنظيم خدمات العمرة بشروط جزائية وتكوين لجان مراقبة مستمرة وتطبيق التذكرة الإلكترونية وتنظيم ورش لتقييم الحج السابق.

وقدم وزير الشئون الدينية والأوقاف تفاصيل خطط الوزارة في المحورين الإداري والإستراتيجي لبناء روح صادقة ووفية و تقديم رؤى فاعلة وقدرة على إدارة التنوع ونشر التسامح، مبينا أن رسالة الوزارة الاهتمام بالجانب الديني والروح الوطنية بعيدا عن الانحراف ونشر كوادر مؤهلة برسائل متجددة. وكشف سيادته عن وضع سياسات في الجانب الإداري بالتنسيق مع الولايات لرفع القدرات والعمل على إكمال نشر الهياكل الوظيفية واستيعاب الميزانية بشفافية كاملة. وأكد مفرح أنهم وجدوا تلاعبا من النظام البائد بوزارة بدون صلاحيات كونها

وزارة محاصصات، لافتا لتكوين لجنة هيكلة جديدة ومراجعة ملفات الوزارة بكل إداراتها للوقوف علي التعيين السياسي والترقيات غير المشروعة فضلا عن إصلاحات داخلية ، مبينا إعادة هيكلة الدعوة لإدارة شئون الولايات بجانب قوانين أخرى في وزارة العدل.

وإيمانا بمحاربة الغلو والتطرف كشف الوزير عن لقاءات تمت مع عدد من الأئمة والدعاة لتدريبهم على إلقاء خطب تلامس واقع المواطن فضلا عن عددا من الورش بالولايات المختلفة بجانب الإلتقاء بأهل الطرق والطوائف لمعرفة متطلباتهم وإقناعهم بالوسطية.

وعن الخطط المستقبلية أشار الوزير إلى إنشاء خلاوى نموذجية في الولايات وورش لتعليم صنعة لطلاب الخلاوي وتطوير أعمال الوقف بالمملكة العربية السعودية ونبذ الغلو والتطرف وإشاعة الخطاب الديني الوسطي وتعزيز دور الشباب والمرأة في المجتمع والمساهمة في استدامة السلام والتدريب المستمر للدعاة والأئمة ومراجعة منهج التربية الإسلامية بالتعاون مع وزارة التربية وأضاف لديهم فكرة لزيارة كاودا للحديث حول السلام ورتق النسيج الاجتماعي.

وقال وزير الشئون الدينية إن مجمع الفقه الإسلامي آل للوزارة، كما سيصدر قرار من مجلس الوزراء في القريب بشأن الزكاة لتكون ضمن إدارات الوزارة ، وعن زيارته للولايات المتحدة قال إنها آتت أكلها الآن للناظر للواقع الديني والتعايش بين المواطنين في الأعياد الدينية.

الخرطوم (كوش نيوز)

اخبار السودان الان من كل المصادر sudanewsnow.com

أضف تعليق